الرئيسية » أخبار متفرقة » إدانة أسرة بريطانية بالإبقاء على 18 ضحية كعبيد لأكثر من 26 عاما

إدانة أسرة بريطانية بالإبقاء على 18 ضحية كعبيد لأكثر من 26 عاما

كشفت صحيفة “التليجراف” البريطانية، حادثة من نوع جديد، وهو توجيه اتهامات وإدانة لأسرة مكونة من 11 شخصا بالإبقاء على 18 ضحية كعبيد لمدة أكثر من 26 عاما فى بريطانيا، حيث يواجه أفردها تهمة الغش والعبودية.

وأضافت الصحيفة، أن الــ18 ضحية اضطروا إلى العمل لصالح هذه الأسرة مقابل أجور ضئيلة جدا، أو من غير أموال، مستغلين حاجة هؤلاء الأشخاص للعمل لأنهم كانوا بلا مأوى، والذين يواجهون مشاكل معقدة تتعلق بالمخدرات والكحول.

وأشارت الصحيفة، إلى أن التشكيل العصابى استهدف 4 من كبار مالكى المنازل وأجبروهم على البيع بمبلغ 250 ألف جنية استرلينى، وبعد 4 محاكمات أسفرت عن إدانات الأسرة، وتم الكشف عن الجريمة بعد صدور حكم فى محكمة ولى العهد نوتنجهام أمس الجمعة.

وأكدت الصحيفة، أن الأسرة استغلت العمال والأشخاص الذى تم استعبادهم للعيش فى اسطبلات أو بجوار منازل الكلاب، مع عدم وجود أى أساليب للمعيشة من كهرباء أو مياه.

وفى السياق نفسه قالت الشرطة البريطانية، إن الضحايا يعانون من سوء التغذية، حيث كانوا يعملون لفترات طويلة دون طعام أو نوم، وكانت العصابة تقدم الكحوليات والمخدرات للضحايا للإزالهم، واستخدم ضدهم أساليب التهديدات والعنف بالضرب، وحرمانهم من المساعدة الطبية حالة إصابتهم أو أمراضهم، واختتمت الشرطة بيانها، بأن جميع الضحايا عادوا إلى حياتهم الطبيعة بعد القبض على جميع أفراد العصابة وتحررهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*