الرئيسية » أخبار عربية » السفارة السعودية في واشنطن ترد بشأن احتجاز محمد بن سلمان لوالدته

السفارة السعودية في واشنطن ترد بشأن احتجاز محمد بن سلمان لوالدته

أنطون زوييف
نفت المتحدثة باسم السفارة السعودية في واشنطن صحة تقرير قناة “أن بي سي” الأمريكية الذي تحدث عن احتجاز ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لوالدته أو وضعها قيد الإقامة الجبرية.

وأكدت المتحدثة باسم السفارة السعودية في واشنطن أن هذه المعلومات “غير صحيحة إطلاقا”.

وادعت قناة “أن بي سي” الأمريكية في تقريرها يوم أمس الخميس بأن الأمير محمد بن سلمان كان يسعى لفصل والدته الأميرة فهدة بنت فلاح آل حثلين عن زوجها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، وإخفائها عنه، وذلك لمنعها من الحيلولة دون صعوده إلى الحكم، على حد زعم الصحيفة.

وتحدث التقرير أن الأمير محمد بن سلمان قد يكون وضعها تحت الإقامة الجبرية بالقصر الملكي قبل أكثر من سنتين، وذلك من دون معرفة الملك سلمان بذلك.

وأشارت “أن بي سي” إلى أنها أعدت تقريرها استنادا إلى مسؤولين أمريكيين، لم تذكر أسماءهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*