الرئيسية » أخبار متفرقة » المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان توجه صفعة ثالثة لأردوغان

المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان توجه صفعة ثالثة لأردوغان

عرفة البنداري
وجهت المحكمة الأوروبية صفعة قوية للمرة الثالثة إلى تركيا بعد أن رفضت قائمة المرشحين التي تقدمت بها تركيا لعضوية المحكمة، وذلك خلال مقابلة اللجنة التي تضم نواب الدول الأعضاء بالمجلس الأوروبي.

وذكرت صحيفة “زمان” التركية أنه خلال المقابلة طرحت على المرشحين أسئلة بشأن الحملات التي تشنها تركيا ضد معارضين.

وأشارت الصحيفة إلى أن هيئة المحكمة استبعدت الدكتور سلامي كوران أستاذ القانون الدولي في كلية الحقوق جامعة مرمرة، من الدفاع عن التحقيقات التي تديرها السلطات التركية ضد أعضاء حركة الخدمة التي يتزعمها رجل الدين فتح الله جولن.

ولفتت الصحيفة إلى أن تركيا قد طرحت مؤخرًا ثلاثة مرشحين لخلافة القاضية التركية أيسيل كراكاس التي انتهت عضويته بالمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في الأول من مايو 2017 عام، ومن بين الأسماء التي طرحتها تركيا بينهم الدكتور سلامي كوران.

وفي المقابلة التي أجريت في السابع والعشرين من سبتمبر الماضي في العاصمة الفرنسية باريس، طرح أعضاء اللجنة أسئلة على المرشحين الثلاثة بشأن الحملات التي تشنها تركيا على حركة الخدمة.

وتبين أن مشادة وقعت بين المرشح الدكتور سلامي كوران وأعضاء اللجنة، بينما حصل كوران على أقل عدد نقاط من بين المرشحين، وطالبت اللجنة برفض القائمة بحجة أن المرشحين الثلاثة لا يتمتعون بالمؤهلات الكافية بالقدر نفسه.

وعقب رفض قائمة مرشحي تركيا للمرة الثالثة من المنتظر أن تختار تركيا بديلًا لكوران وتطرحه على المجلس.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*