الرئيسية » أخبار متفرقة » روسيان يوقعان مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة (نيكي هيلي) في فخ دبلوماسي!

روسيان يوقعان مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة (نيكي هيلي) في فخ دبلوماسي!

اتصل روسيان معروفان بمكالماتهما العابثة مع نيكي هيلي، مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، وانتحلا صفة رئيس وزراء بولندا. فماذا دار خلال هذه المحادثة الهاتفية؟ تعرضت نيكي هيلي، مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، لموقف محرج بعد أن نجح روسيان يقدمان برنامجاً ساخراً في الإيقاع بها في فخهما.

واتصل الروسيان المدعوان “بفاغان ولوكسوس”، اللذان يجريان “الاتصالات المزعجة”، بنيكي هيلي على أساس أنهما رئيس وزراء بولندا، نقلاً عن موقع “يورو نيوز” عربي. ودار بين الروسيين ومندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة محادثة هاتفية نشرتها قناة “روسيا 24” الحكومية الروسية.

وعبر المحتالان الروسيان باسم رئيس وزراء بولندا خلال المحادثة لهيلي عن القلق الذي ينتابهما بخصوص الأوضاع المقلقة في دولة “بينومو”، وهي دولة اختلقاها وقدماها للمسؤولة الأمريكية على أساس أنها دولة جنوب الصين وقريبة من فيتنام.

وأوضح الروسيان للمسؤولة الأمريكية بأن دولة “بينومو” تريد الاستقلال وأجرت انتخابات ربما تدخلت فيها روسيا. ولم يتأخر جواب نيكي هيلي، إذ وافقتهما الرأي ووعدتهما بأنها ستستفسر عن موقف بلادها بهذا الشأن وتعود بالجواب حول ما يمكن عمله أو ما كان يجب عمله، على حد قولها.

ووفقاً لقناة “روسيا 24” الحكومية الروسية، فإن المسؤولة الأمريكية لم تكتشف الخدعة منذ البداية، وبدأت شكوكها تظهر بعدما سألها المخادعان عن الممثل الأمريكي كيفين سبيسي، المدان بالتحرش الجنسي، وعن الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو، بحسب ما كتب موقع “يورو نيوز” في نسخته العربية.

ويطرح هذا الحادث أكثر من علامة استفهام حول النجاح في الاختراق والتواصل المباشر مع مسؤولين رفيعي المستوى والتطرق لمواضيع سياسية معقدة وشديدة الحساسية.

تعليق واحد

  1. حادث يكشف ان الدبلوماسيين الامريكان شوية جهلة