الرئيسية » بانوراما نمساوى » فيديو. مفاجأة بشأن تابوت «الإسكندرية»

فيديو. مفاجأة بشأن تابوت «الإسكندرية»

التابوت لا ينتمي للإسكندر الأكبر مطلقًا

مقبرة الإسكندر 100% موجودة في الإسكندرية

أكد الدكتور زاهي حواس، وزير الدولة لشئون الآثار المصرية السابق، أن العالم كله ينتظر اكتشاف أي شيء يخص الإسكندر الأكبر، و100% مقبرته في الاسكندرية.

وأوضح «حواس»، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، مع برنامج «على مسئوليتي»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، أن التابوت الذي تم العثور عليه في الإسكندرية، أثار شكوك الناس بتابعيته للإسكندر الأكبر.

وبرهن وزير الدولة لشئون الآثار المصرية السابق، أن هذا التابوت لا ينتمي للإسكندر الأكبر مطلقًا؛ لأن التابوت أُكتشف في سيدي جابر، وهي ليست المنطقة الملكية، وإن كان التابوت للإسكندر لوجدنا عليه نقوش، مضيفًا: وهو «خالي من النقوش تمامًا».

وأشار إلى أن كل آثار اسكندرية كُشفت بالمصادفة، مؤكدًا أن مقبرة الإسكندر 100% موجودة في الإسكندرية.

وأضاف أن الآثار غير قادرة على إخراج التابوت لأنه ضخم، والحفرة ضيقة.

ورجح أن التابوت من الممكن أن يكون تابعًا لشخص ثري من الإسكندرية، طلب بدفنه في تابوت من الجرانيت.

وأعلنت وزارة الآثار، العثور على التابوت الأثري أثناء الحفر أسفل عقار بمنطقة سيدي جابر بالإسكندرية، وهو مصنوع من الجرانيت الأسود بطول 2.75 متر × 1.65 متر، وبارتفاع 1.85 متر، وقدر وزن التابوت بنحو 30 طنا تقريبًا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*