الرئيسية » حوادث » مباحث المنوفية تكشف لغز العثور على جثة سيدة مفصولة الرأس فى أقل من 24 ساعة

مباحث المنوفية تكشف لغز العثور على جثة سيدة مفصولة الرأس فى أقل من 24 ساعة

تمكنت مديرية أمن المنوفية، من فك لغز العثور على جثة سيدة مذبوحة ومفصولة الرأس على جسر ترعة الباجورية التابعة لمركز الباجور بمحافظة المنوفية.

البداية عندما تلقى اللواء أحمد عتمان مدير أمن المنوفية، إخطارًا من العميد سيد سلطان مدير إدارة البحث الجنائى يفيد بالعثور على جثة فتاة مذبوحة بالقرب من ترعة الباجورية بعزبة عوض حسن التابعة للمركز، وتم تحرير المحضر رقم 7856 جنح مركز الباجور لسنة 2018.

وبالانتقال والفحص تبين أن الجثة بالزراعات على جسر ترعة الباجورية مفصولة الرأس ولم يتم العثور عليها بمنطقة الحادث، ونظرا لما تشكلة الواقعة من التعدى السافر على النفس التى حرم الله قتلها، تم وضع خطة بحث كلف بها العميد سيد سلطان مدير إدارة البحث الجنائى بالمنوفية الفريق تحت إشرافه، وبرئاسة المقدم خالد عبد الحليم مفتش مباحث الباجور والرائد أحمد واصل رئيس مباحث الباجور، وذلك للكشف عن الجناة.

وتم إعادة مسرح الجريمة والنشر عن الأوصاف، ومن خلال خطة البحث تم تحديد شخصية المجنى عليها وتدعلى “هناء رجب شلبى” 45 سنة، من أهالى قرية الراهب التابعة لمركز شبين الكوم، وتتردد على مدينة الباجور يوميا للعمل كخادمة فى المنازل، وتم حصر أصحاب المنازل التى تتردد عليهم وفحص العلاقات والخلافات، وتوصلت التحريات إلى أن مرتكب الواقعة “أيمن.ع.د” 41 سنة، خفير نظامى بمركز شرطة الباجور وملحق بنيابة الباجور.

وبعد تقينين الإجراءات تم ضبط الخفير المذكور وبمناقشته فيما توصلت إليه التحريات اعترف بتعرفة على المجنى عليها خلال ترددها للعمل كخادمة بأحد المنازل المجاورة لمقر نيابة الباجور وتطورت العلاقة إلى علاقة عاطفية ومعاشرة غير شرعية، وعندما طلبت منه الزواج، بدأ يتهرب منها وهددته أكثر من مرة بشكايته، فقام بالتفكير فى قتلها والتخلص منها، واستدراجها إلى مكان العثور عليها وقام بذبحها بآلة حادة بسكين وتخلص من رأسها، لكى لا يتم التعرف عليها، بإلقائها فى المجارى المائية، وبإرشاده تم استخراج رأس المجنى عليها من المياه والأداة المستخدمة وجارى العرض على النيابة.