الرئيسية » أخبار مصرية » مصر تعاقب «روسيا اليوم» بعد استفتاء حلايب

مصر تعاقب «روسيا اليوم» بعد استفتاء حلايب

ألغى وزير الخارجية سامح شكري حوارًا إعلاميًا كان من المقرر أن يجريه مع قناة «روسيا اليوم» صباح اليوم السبت، ردًا على استطلاع رأي أجرته القناة حول مصرية مثلث حلايب.

وقال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم الوزارة، في تصريحات للصحفيين، إن الحوار كان مقررًا بمناسبة انعقاد اجتماعات وزراء الخارجية والدفاع بين مصر وروسيا (صيغة 2+2) في موسكو يوم الاثنين المقبل.

وأضاف «أبو زيد» أن وزارة الخارجية تواصلت مع الجانب الروسي للإعراب عن استنكارها الشديد للاستطلاع الذي أجرته القناة التابعة للحكومة الروسية حول حلايب، وطلبت تفسير عاجل لهذا الإجراء المرفوض.

وفي وقت سابق، استدعت الهيئة العامة للاستعلامات المسؤولين المعتمدين لديها عن مكتب «روسيا اليوم» في القاهرة، لإبلاغهم برفض مصر التام وإدانتها الكاملة لطرح ما يخص سيادتها ووحدة أراضيها بتلك الطريقة، والتعرف منهم على ملابسات نشره.

وأكدت الهيئة بدء التشاور مع الجهات المختصة، وعلى رأسها وزارة الخارجية، للاتفاق على الخطوات والإجراءات التي سيتم اتخاذها في مواجهة هذا الخروج عن التقاليد الإعلامية المهنية واحترام سيادة الدول ووحدة أراضيها.

تعليق واحد

  1. يجب استدعاء السفير الروسي لتوضيح الأسباب حيث أنها قناة حكومية روسية ولتعلم مصر ان روسيا ليست سوى حليف التجارة والدولار وشراء السلاح مصر خط أحمر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*