الرئيسية » أخبار متفرقة » ملفوفًا بقطعة قماش.. لماذا استخدم كيم قلمًا خاصًا في قمته مع ترامب

ملفوفًا بقطعة قماش.. لماذا استخدم كيم قلمًا خاصًا في قمته مع ترامب

كتب – محمود علي:
فرض كيم جونج أون زعيم كوريا الشمالية إجراءات أمنية مشددة على زيارته أمس الثلاثاء سنغافورة للقاء القمة التاريخي مع دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، لكن تلك الإجراءات وصلت إلى حد يصعب تفسيره، وفق ما وصفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وصلت أحد المساعدات إلى الزعيم الكوري الشمالي في اللحظة الأخيرة قبل التوقيع على المعاهدة مع ترامب، وأعطته قلمًا خاصًا رصدته كاميرات التصوير بدقة، ما يكشف عن خوف أو جنون عظمة، على حد وصف الصحيفة.

وأوضحت الصحيفة أن القلم كان ملفوفًا في قطعة من القماش بيضاء اللون، وظل في جيب سترة شقيقته التي عينها مستشارًا خاصًا بعدما حازت على قدر كبير من الثقة، مضيفةً أن شقيقته أعطت القلم قبل توقيعه بثوان لإحدى المساعدات التي أوصلته بدورها إليه.

وأشارت إلى أن المساعدة كانت ترتدي قفازًا، ولم يتم التعرف على نوع القماش أو الكشف عن سبب هذا التصرف الغريب من قبل زعيم كوريا الشمالية.

وأوضحت صحيفة “ديلي ميل” أن زعيم كوريا الشمالية ربما لديه مخاوف من أن يعلم أحد شيئًا عن صحته، أو أن تصل مؤسسات استخباراتية لأية معلومات جديدة حول الحاكم المطلق لكوريا الشمالية.

وأضافت أن الزعيم الكوري حريص على عدم حصول أي شخص على عينات بيولوجية منه، حتى لا يتم التشكيك في شرعيته، حتى أن كيم يسافر مع مرحاض محمول لمنع الأجانب من الحصول على عينة من البراز قد تكشف عن معلومات عنه.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*