الابتكار يتجلى: هاتف “غالاكسي” الجديد يفتخر بميزة الترجمة الفورية للمكالمات

أخبار الاقتصاد

كشفت شركة سامسونغ النقاب عن هاتفها الذكي الجديد “غالاكسي إس 24” الذي يتمتع بميزة فريدة وثورية، حيث يُمكن من ترجمة المكالمات الهاتفية فوريًا إلى لغات متعددة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي. وتأتي هذه الخطوة ضمن استراتيجية سامسونغ لتحدي منافستها الأميركية، أبل، التي تفوقت على سامسونغ في صادرات الهواتف الذكية لعام 2023.

تم تجهيز “غالاكسي إس 24” بالعديد من وظائف الذكاء الاصطناعي، حيث يُمكن الهاتف من تحقيق ترجمة صوتية ثنائية الاتجاه في الوقت الفعلي خلال المكالمات الهاتفية بين لغتين مختلفتين. تُعد هذه الميزة الرائدة من نوعها، حيث يعد الهاتف “إس 24” أول هاتف ذكي يقدم هذه الخاصية. يُتاح استخدام هذه الميزة بـ13 لغة مختلفة من خلال تدريب تقنيات الذكاء الاصطناعي التوليدي الخاصة بسامسونغ.

من بين الميزات الأخرى التي يعتمد عليها الهاتف الجديد، يوجد “دائرة البحث” التي تمكّن المستخدم من البحث عن أي جزء في الصورة عبر وضع دائرة حولها على الشاشة، وميزات أخرى تعتمد على الذكاء الاصطناعي مثل التلخيص وترجمة التسجيلات الصوتية، والتحرير التوليدي للصور وتحويل المقاطع المصورة إلى حركة بطيئة في الوقت الفعلي.

يتيح الذكاء الاصطناعي المدمج في الأجهزة استخدام وظائف الذكاء الاصطناعي التوليدي دون الحاجة إلى الاتصال بنظام الحوسبة السحابية، مما يعزز أمان المعلومات الشخصية. يشير هذا النهج إلى الاتجاه الرائج للشركات، بما في ذلك “كوالكوم” و”سامسونغ”، لتعزيز الأمان بوساطة الذكاء الاصطناعي المدمج في الأجهزة، حيث لا يتطلب إرسال البيانات إلى السحابة الإلكترونية للاستفادة من هذه التقنيات.