الرئيسية / حوادث / أم تخنق ابنتها بكيس بلاستيك

أم تخنق ابنتها بكيس بلاستيك

نهى حمدي
أرادت أم أن تصعد روح ابنتها على يديها، فأحضرت الأكياس البلاستيكية واستعدت لتنفيذ جريمتها في حق ابنتها مريضة السرطان، لتنجح في خطتها وتتوفى الفتاة الصغيرة على الفور.

فقد قام جراح أعصاب كبير التي تدعى “مهرناز ديدجار” يبلغ من العمر 51 عامًا، بخنق ابنتها المصابة بالسرطان بكيس من البلاستيك، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية.

ورغم إدانتها بارتكاب الجريمة إلى أنها نفذت من عقوبة الإعدام، وحصلت على حكم بالسجن لمدة خمس سنوات مع وقف التنفيذ بتهمة قتل ابنتها إيلين البالغة من العمر 14 عامًا.

بالإضافة إلى معالجتها نفسية، واعتقدت المحكمة في لوفين، وهي مدينة في مقاطعة فلمنج برابانت البلجيكية، أن هناك ظروفًا مخففة تسببت في مقتل ديدجار لابنتها.

ووصفها القاضي “بيتر هارتوش” بأنها المحاكمة الأصعب والأكثر صعوبة في مسيرته، لكنه قال إن هناك أسبابًا كافية للتساهل، بما في ذلك السجل الإجرامي الخالي من الجرائم للمدعى عليه والشعور الكبير بالمسؤولية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...