أخبار عاجلة
الرئيسية / بانوراما نمساوى / أم تروي قصتها مع شبح يسكن منزلها يسمى “سبونكيك”

أم تروي قصتها مع شبح يسكن منزلها يسمى “سبونكيك”

كتب: مصطفى الصبري
عندما يحدث شيء خارج عن المألوف في منزل أي منا، من السهل أن نقول إن المكان مسكون بالأشباح كنوع من المزاح، وهناك الكثير ممن لا يعتقدون أن هناك أشباح.

شاركت واحدة من الأمهات على شبكة الإنترنت أن هناك مشاكل أمور غامضة عديدة تحدث في منزلها، وتعتقد أن التفسير الوحيد لها هو أن هناك شبح يسكن منزلها ويدعى “سبونكيك”، والغريب أن الغالبية العظمى من متابعين القصة من مؤيدين الأمر، حسب صحيفة “ميرور” البريطانية.

في إحدى المشاركات على موقع “Mumsnet”، موقع مخصص للآباء هدفه تجميع المعرفة والنصائح والدعم، أوضحت إحدى المشتركات أن منزلها مسكونًا بشبح.

وكتبت: “من بين جميع المشاكل التي يجب أن يكون لها حلا، الليلة الماضية، استيقظ زوجي، حوالي الساعة 1 صباحا، لأنه سمع باب غرفة نومنا يفتح، وتوقعنا أن ابننا هو من فتح الباب وأصدر صوتا غريبا بسبب حلم مزعج راوده، لكن وجدنا أن هذا خاطئا”.

وتابعت بأن: “قرر زوجي الذهاب والتحقيق في ما يفعله ابنهما، فخرج من غرفة نومنا ليجد رقعة كبيرة من الارض مبللة، واطمئن على ابننا ووجده نائما بعمق، ولم يجد أي شيء مريب بعد أن سمعنا الصوت الغريب ورأينا البقعة المبللة، لذلك ارتبكنا قليلا”.

وأضافت أنه في الصباح اقترح زوجها أن السبب لهذه الأمور الغامضة التي حدثت بالأمس هو شبح يسمى “سبونكيك”.

وتسائلت المرأة عن إذا كانت هذه الامور الغامضة ليست بسبب شبح، فماذا يمكن أن يكون السبب، وقررت أن تشارك هذه المسألة على الإنترنت، والغريب أن معظم الردو كانت تفق مع أن هناك شبح في المنزل.

وعلق أحد المتابعين: “ربما كان ابنك يمشي أثناء النوم وقرر أن يتبول خارج باب غرفة نومك، ولكني أعتقد أن وجود شبح هو بالتأكيد التفسير الأكثر عقلانية”، وقال آخر: “بالتأكيد شبح”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا: حفل وداع أطقم طائرات روسية شاركت في إخماد حرائق الغابات في تركيا

نظمت في مطار أنطاليا الدولي مراسم وداع لأطقم طائرات تابعة لوزارة الدفاع ...