أخبار عاجلة
الرئيسية / Slider / إثيوبيا: لا قوة قادرة على تعطيل الملء الثاني لسد النهضة

إثيوبيا: لا قوة قادرة على تعطيل الملء الثاني لسد النهضة

كتب: ضياء السقا

قالت وزارة الخارجية الإثيوبية، إن البلاد ستبدأ تشغيلًا تجريبيًا، لتوليد الطاقة في سد النهضة الإثيوبي خلال موسم الأمطار المقبل، حيث تستعد للملء الثاني لخزان السد.

وقالت الوزارة في بيان: “لا يمكن لأي قوة أن تعطل الجهود الجارية لملء السد وسير العمل، بما يتماشى مع ملء وتشغيل المشروع”.

يأتي ذلك بعد تصريحات لوزير الموارد المائية والري الدكتور محمد عبدالعاطي، والتي أكد خلالها أن إثيوبيا تعتزم تخزين 13.5 مليار متر مكعب من المياه في الملء الثاني لسد النهضة، مؤكدًا أن الأمر سيؤثر بشكل كبير على مصر والسودان خاصة إذا كانت هناك فترة جفاف.

مصر ترد بـ3 سيناريوهات

وأضاف عبدالعاطي، خلال مداخلة هاتفية مع فضاية “دي ام سي” DMC المصرية، أن الملء الثاني لسد النهضة سيؤثر بشكل أكبر على السودان، ومصر جاهزة بوجود بنية تحتية قوية للموارد المائية في حالة الملء الثاني.

كما أكد أنه تم تحديد مساحات المحاصيل المستهلكة للمياه خلال السنوات الأخيرة ويتم عمل أكبر محطتين لمعالجة مياه الصرف الزراعي.

وتابع بالقول: “نعمل على مشروع تبطين الترع ومشروعات أخرى لزيادة القدرة على تحمل الصدمات في أي وقت”.

وأشار إلى أن عدم الوصول لاتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة سوف يسبب مشكلة لجميع الأطراف، وسيكون بمثابة صدمة”.

وكان وزير الخارجية سامح شكري، قال إن تحركات إثيوبيا لاستئناف ملء السد في الأشهر المقبلة لن تؤثر سلبا على إمدادات مصر من المياه.

وقال شكري في تصريحات تلفزيونية: “(يمكن للمصريين) أن يطمئنوا إلى أن لدينا إمدادات مياه كافية في خزان السد العالي”.

وأضاف: “نحن على ثقة من أن الملء الثاني للسد من قبل إثيوبيا لن يؤثر سلبًا على المصالح المائية المصرية. يمكننا التعامل مع ذلك من خلال إدارة محكمة لمواردنا المائية”.

وتعثرت المحادثات بشأن السد، التي بدأت في عام 2011 عندما بدأ بناء المشروع، عدة مرات ما أدى إلى توترات إقليمية.

وشددت مصر والسودان، اللتان تعتمدان على موارد مياه النيل، على الحاجة إلى اتفاق نهائي وملزم بشأن تشغيل سد إثيوبيا.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هذا القانون يدفعك للحرام.. ضوابط الزواج الثاني في مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد

قالت النائبة نشوى الديب إن مشروع تعديلات قانون الأحوال الشخصية، جاءت بهدف ...