أخبار عاجلة
الرئيسية / صحة وطب / “إحساسى بالذنب هيموتنى”.. تعرف على كيفية التخلص منه

“إحساسى بالذنب هيموتنى”.. تعرف على كيفية التخلص منه

يردد البعض جملة “إحساسي بالذنب هيموتني” فى حالة من تأنيب الضمير يشعرون بها، إذاء الأشخاص والمواقف المختلفة التى يتعرضون لها.

ونستعرض فى السطور التالية مفهوم الشعور بالذنب وكيفية التخلص منه؟

مفهوم الشعور بالذنب:
هو عبارة عن حالة يواجهها بعض الأشخاص الذين يعتقدون بأنهم قد ارتكبوا خطأ ما، وقد يولد هذا الشعور ممارسات حياتية مرضية مثل الوسواس القهرى، كما أنه شعور مرتبط بالخوف من جرح مشاعر الآخرين.

أضرار الشعور بالذنب على نفسية الإنسان:

يمكن أن يؤدي الشعور بالذنب الزائد إلى مشاكل نفسية منها الحزن، والقلق، والعزلة، ومن الممكن أن يكون هذا الشخص لديه استعداد وراثي للإصابة بهذا الشعور أو أن تكون البيئة المحيطة به غير داعمة له وتحمله مزيد من الضغوط.

ويشير الدكتور يحيى الرخاوى، أستاذ الأمراض النفسية بكلية طب قصر العيني، إلى أن تأنيب الضمير والشعور بالذنب يزيد بدرجة كبيرة في بعض الأمراض النفسية، ويمكن أن يصل إلى حد الضلالات في مرضى الفصام.

ويضيف، بحسب مؤسسة الرخاوى للطب النفسي، فأن المريض يشعر بالذنب تجاه أشياء بسيطة حدثت منذ زمن، فربما يشعر بالذنب لأنه لم يحضر هدية عيد الأم من عشرين سنة مثلًا، وفي هذه الحالة يكون الشعور بالذنب مرضي وليس طبيعيا.

طرق للتخلص منه:

قد يصاحب الشعور بالذنب تفكير لساعات طويلة لدرجة تعرقل نشاطات حياتك الأخرى أو تجعلك تعاني من الأرق، ففي هذه الحالة ينصح بالذهاب لمعالج نفسي، كما يمكنك تدوين ما تشعر به لتفريغ هذه الطاقة السلبية، أو الاستعانة بالأصدقاء وأقرب الأشخاص لديك، ذلك سوف يساعدك كثيرا.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حبوب منع الحمل لمحاربة كورونا

تواصل شركة “فايزر” الأميركية اختبار علاج جديد مصمم للتخفيف من أعراض فيروس ...