الرئيسية / أخبار متفرقة / إيفانكا ترامب تسحب البساط من سيدة أمريكا الأولى

إيفانكا ترامب تسحب البساط من سيدة أمريكا الأولى

أثارت إيفانكا ترامب ردود فعل واسعة في الشارع الأمريكي، بعد ظهورها المتكرر إلى جانب والدها، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في العديد من المناسبات الرسمية، والذي اعتبره البعض أنها تأخذ مكانة السيدة الأولى في الظهور والمسؤوليات التي مُنحت لها، ليتسائل الآخرون أين ميلانيا ترامب زوجة دونالد ترامب؟

بدأت الصورة تتضح بشكل أكبر، بعد ظهور الابنة الكبرى والمدللة للرئيس دونالد ترامب، في العديد من المناسبات، وكذلك اهتمامها بتسجيل ما يحدث أولا بأول داخل البيت الأبيض عبر حسابها الشخصي بموقع تويتر، حتى بات مؤكدا أنها تلعب دور السيدة الأولى للبلاد في عهد والدها، على حساب ملانيا زوجة الأب.

«الدستور» يرصد في السطور التالية أبرز المواقف التي ظهرت فيها إيفانكا ترامب بعد تنصيب والدها والتي تؤكد أنها سيدة أمريكا الأولى..
بالصور.. إيفانكا
إيفانكا تجلس على المكتب البيضاوي
أثارت إيفانكا ترامب، عاصفة من الانتقادات، بعدما شاركت على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، صورة لها إلى جانب والدها دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، في المكتب البيضاوي بالبيت الأبيض.

وكتبت إيفانكا التي شاركت بشكل لافت في الحملة لانتخابية لوالدها «مباحثات هائلة مع اثنين من زعماء العالم حول أهمية جلوس المرأة إلى الطاولة».

جدير بالذكر أنه لا يفترض أن يجلس على كرسي المكتب البيضاوي سوى الرئيس الأمريكي فقط.
بالصور.. إيفانكا
إيفانكا على طائرة الرئاسة
سافرت إيفانكا وزوجها جاريد كوشنر وأطفالهما الثلاثة على الطائرة الرئاسية «آر فوس ون» إلى المكسيك، ووصفت الابنة استخدامها الطائرة الأكثر تطورًا في العالم بأنها «كانت سلسلة من اللحظات السريالية».
بالصور.. إيفانكا
ملابس إيفانكا تخلق أزمة
تسببت كيليان كونواي، إحدى أكبر مستشارات الرئيس الأمريكي، بأزمة في البيت الأبيض بسبب الملابس التي تحمل العلامة التجارية لابنة الرئيس إيفانكا ترامب.

وأثارت كونواي موجة من الانتقادات، بعد أن نصحت، من البيت الأبيض، المستهلكين بشراء منتجات الموضة التي تحمل العلامة التجارية لابنه الرئيس.

واعتبر خبراء قانونيون أن كونواي ربما تكون قد انتهكت قواعد الأخلاق الفدرالية، من خلال ترويجها لمنتجات إيفانكا بهدف تعزيز المكاسب المادية.
بالصور.. إيفانكا
هوس بمواقع التواصل الاجتماعي
يرى المتابعون لصفحات التواصل الاجتماعي أن إيفانكا ترامب اعتادت منذ تولي والدها رئاسة أمريكا حرصها الشديد على توثيق كل لحظة داخل البيت الأبيض، من خلال نشر صور كثيرة بداخله، وهو ما لم تعهده سيدات أمريكا من قبل، واعتبره البعض أنه هوس بمواقع التواصل الاجتماعي، وحبا للظهور.

جدير بالذكر أن إيفانكا ترامب لها العديد من الصور المختلفة عن شكلها الحالي، والتي رأى البعض أنها أجرت عمليات تجميل لتظهر بهذا الجمال، وهو ما نفته أكثر من مرة، وهاجمتها شركات التجميل وأثبتت في أكثر من مرة الاختلاف الواضح بين شكلها الحالي وشكلها سابقا.
بالصور.. إيفانكا
إيفانكا ناصحة
بحسب محطة «سى.إن.إن» فإن ترامب أسند لإبنته بعض الواجبات التى تسند عادة إلى السيدة الأولى بما في ذلك تقديم المشورة له في العديد من القضايا.

وهو ما أكده ترامب حينما قال « إيفانكا تدفعني دائمًا إلى عمل الأشياء الصحيحة».
بالصور.. إيفانكا
أين ميلانيا؟
الملفت في الأمر أن كل ذلك يجري في ظل غياب شبه كامل لسيدة أمريكا الأولى المفترضة للبلاد ميلانيا ترامب، التي تقيم منذ تنصيب زوجها في نيويورك، بحجة ارتباط ابنها بارون (10 سنوات) بالدراسة.

لكن وسائل إعلام رجّحت أن ربما لن تنتقل للعيش في البيت الأبيض، حتى بعد إنهاء الابن السنة الدراسية في الصيف المقبل.
بالصور.. إيفانكا
انتقادات
يرى المنتقدون أن ترامب أقحم ابنته في تفاصيل عمل البيت الأبيض، والذي كان حكرا على الرؤساء المنتخبين للبلاد، لاسيما أن للمكتب البيضاوي رمزية خاصة، بعدما خدم فيه عدد كبير من رؤساء الولايات المتحدة.

وتساءل آخرون عن مبرر حضور إيفانكا للقاءات الرسمية، ما دامت لا تشغل أي وظيفة رسمية، بخلاف زوجها المعين مستشارا في البيت الأبيض.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركيا مهددة بالطرد من حلف الناتو

حول ما إذا كان يمكن للناتو طرد تركيا من الحلف ، كتب ...