أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عربية / “اختطاف” مدير قناة جزائرية بعد انتقاده شقيق بوتفليقة

“اختطاف” مدير قناة جزائرية بعد انتقاده شقيق بوتفليقة

زعمت مجموعة “الشروق” الإعلامية الجزائرية أن قوات الأمن اختطفت مديرها التنفيذي ثم أطلقت سراحه بعد ساعات، عقب إدلائه بتصريحات تلفزيونية تنتقد شقيق الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، على خلفية فساد مزعوم.
وقالت محطة تلفزيون “الشروق”، الخميس، إن رئيسها التنفيذي علي فضيل “أطلق سراحه بناء على أوامر من المدعي العام بعد خطفه هذا الصباح خارج منزله”.

وأوردت المحطة أن فضيل خطف بينما كان يغادر منزله متجها إلى العمل في الصباح وأطلق سراحه في منتصف النهار.

وفي وقت سابق من الخميس، ربطت المحطة خطف فضيل بتصريحات له الأسبوع الحالي في مقابلة قال فيها إن الجزائر تديرها “قوى غير دستورية”، وأن سعيد بوتفليقة الشقيق الأصغر للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، هو “رئيس العصابة”.

ولطالما اعتبر الفساد متفشيا في البلد الواقع شمالي أفريقيا، لكن منتقدي الرئيس يزعمون أنه تزايد خلال عقدين من حكم بوتفليقة.

ويعد الفساد من الشكاوى الرئيسية للمتظاهرين الذين يطالبون بوتفليقة بالتنحي، خلال الاحتجاجات الحاشدة التي بدأت الشهر الماضي وتحولت إلى أزمة سياسية غير مسبوقة في البلاد.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماذا قال قنصل إسرائيل في دبي عن محاولات تل أبيب للتطبيع مع السعودية؟

ضيف الحلقة القنصل الإسرائيلي في دبي إيلان شتولمان. القنصل الإسرائيلي في دبي ...