الرئيسية / أخبار عربية / استسلام عناصر من تنظيم الدولة بمعارك بسرت

استسلام عناصر من تنظيم الدولة بمعارك بسرت

سلم عدد من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية أنفسهم لقوات البنيان المرصوص إثر معارك عنيفة بمدينة سرت، بينما قتل العشرات منذ استئناف المواجهات قبل يومين في آخر معقل للتنظيم بالمدينة، تزامنا مع استعادة عدد من المباني من قبضة التنظيم

وقال مصدر من قوات البنيان المرصوص للأناضول -مفضلاً عدم الكشف عن اسمه- إن استسلام عناصر تنظيم الدولة أمر نادر جدا منذ بدء المعارك.

ورجح أن يكون هذا الاستسلام قد حدث بسبب فقدان عناصر التنظيم للذخيرة التي تسمح لهم بالقتال.

من جهتها، نقلت وكالة رويترز عن قوات البنيان المرصوص الموالية للمجلس الرئاسي في العاصمة الليبية طرابلس قولها إن أكثر من ثلاثين مسلحا قتلوا منذ استئناف القتال يوم الاثنين الماضي، وأكد القائد الميداني محمد السبتي أن 14 مسلحا من التنظيم اعتقلوا.

وذكرت الوكالة أن قوات البنيان المرصوص توغلت الثلاثاء في آخر منطقة يسيطر عليها تنظيم الدولة بسرت حيث سيطرت على عدد من المباني المحصنة، بينما تحدثت وكالة الصحافة الفرنسية أمس الثلاثاء عن استعادة 15 منزلا ومدرسة.

وقالت مصادر عسكرية من قوات البنيان المرصوص إنها قتلت ما لا يقل عن ثلاثين عنصرا من مقاتلي التنظيم بمنطقة الجيزة البحرية معقل التنظيم الأخير في سرت، بحسب ما أفادت وكالة الأناضول.

من جانبه، أعلن مستشفى مصراتة المركزي أنه استقبل خمسة قتلى من قوات البنيان المرصوص سقطوا أمس الثلاثاء في المعارك ضد تنظيم الدولة في سرت الواقعة بين العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي.

وتقدر مصادر عسكرية عدد عناصر تنظيم الدولة الذين ما زالوا يقاتلون في منطقة الجيزة البحرية بنحو خمسين مسلحا.

وتتواصل منذ مايو الماضي عمليات قوات البنيان المرصوص العسكرية لاستعادة سرت التي يتمركز فيها مسلحو تنظيم الدولة منذ 2015.

وتمكنت هذه القوات منذ سبتمبر الماضي من استعادة معظم مناطق وأحياء سرت، بينما انسحب مسلحو التنظيم إلى مساحة محدودة في منطقة الجيزة البحرية

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماذا يحدث في العراق؟

سبب التظاهرات   أنهك العراق من الحروب، ولهذا يعاني من انقطاع مزمن للتيار ...