أخبار عاجلة
الرئيسية / بانوراما نمساوى / اعتداء عاطل على 4 أمناء شرطة بمنطقة الحسين واستشهاد أحدهم

اعتداء عاطل على 4 أمناء شرطة بمنطقة الحسين واستشهاد أحدهم

شهدت منطقة المشهد الحسينى بالجمالية، حادث تعدى أحد الأشخاص بسلاح أبيض على 4 من رجال الشرطة، أثناء تأديتهم عملهم، ما أسفر عن مصرع أحدهم متأثرا بإصابته، وتحرر محضرا بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

من جانبه، انتقل “اليوم السابع” إلى مسرح الأحداث للتحقيق فى ملابسات الواقعة وبيان أسبابها والظروف والعوامل التى ساعدت على وقوع الجريمة، حيث قال الشيخ الحسين حسن يحيى أحد مريدى الحسين، وشاهد الواقعة، إن الحادث وقع فى حوالى الساعة 12 منتصف الليل، حيث شاهد حالة من الهرج والمرج بالمشهد الحسينى، ورأى المتهم يجرى وراء أحد أمناء الشرطة، للاعتداء عليه.

احد شهود الواقعة يروى التفاصيل
احد شهود الواقعة يروى التفاصيل
وأردف الشيخ الحسين قائلا: “إن أحد أمناء الشرطة كان يرقد على الأرض غارقا فى بركة دماء، حتى حضرت الإسعاف، وتم نقله صحبة 3 آخرين إلى المستشفى لتلقى العلاج.

وتابع الشاهد: “وبعد أن تمكن أمين الشرطة الخامس من الفرار من المتهم، قام أحد البائعين بضرب المتهم بكرسى حديد على رأسه، حتى أفقده توازنه، وتمكن الأهالى من القبض عليه”.

وفجر على السيد بائع متجول، وأحد شهود الواقعة، مفاجأة قائلا: “إن المتهم كان بصحبة 3 آخرين قبل الواقعة، حيث تمكنوا من الهرب، مضيفا: “المتهم كان عامل زى الثور الهائج وشكله مبرشم، واستغل غفلة رجال الشرطة عنه، وانهال عليهم بسلاح أبيض كان بحوزته”.

من جانب آخر، رحب عدد آخر من الباعة بالمحال التجارية فى محيط مسجد الحسين، بالانتشار الأمنى الذى حدث بالمشهد الحسينى من رجال الشرطة والمباحث الجنائية، وطالبوا باستمراره، وذلك بسبب المضايقات التى يشهدها السائحين والزوار من البلطجية والمتسولين.

وكثف رجال الشرطة بالقاهرة، من تواجدهم داخل المشهد الحسينى بمحيط مسجد الحسين، وذلك عقب تعدى أحد الأشخاص على 4 من رجال الشرطة ومصرع أحدهم متأثرا بإصابته.

وفرض رجال الشرطة، طوقا أمنيا حول مسجد الحسين، وتم منع الباعة الجائلين من التواجد، وتفتيش المواطنين بشكل وقائى.

وبدأت نيابة الجمالية الجزئية،الاستماع إلى شهود الرؤية فى واقعة تعدى مختل نفسيا على 4 من رجال الشرطة فى منطقة الجمالية، ووفاة أحدهم متأثرا بإصابته،فيما أمرت النيابة، بتشديد الحراسة على المتهم داخل مستشفى الحسين الجامعى، وطلبت الاستعلام عن الحالة الصحية لأفراد الشرطة المصابين للاستماع إلى أقوالهم.

وانتقل المستشار أحمد زيتون رئيس النيابة، إلى مسرح الجريمة بمنطقة الجمالية، لمعاينة مكان الحادث، وكلفت النيابة رجال المباحث بسرعة التحريات حول الواقعة، وأمرت النيابة بتشريح جثمان أمين الشرطة الضحية، وإعداد تقرير فنى بالصفة التشريحية للجثمان وبيان سبب الوفاة، وصرحت بالدفن عقب التشريح

وانتقل فريق من أعضاء نيابة الجمالية الجزئية، بإشراف المستشار عبد الرحمن شتله المحامى العام الأول لنيابات غرب القاهرة، إلى مستشفى الحسين الجامعى، لمناظرة جثمان أحد أمناء الشرطة الذين تعرضوا للاعتداء من قبل أحد الأشخاص بمنطقة الجمالية، وللاستماع إلى أقوال باقى رجال الشرطة المجنى عليهم والمتهم، إذا سمحت حالتهم الصحية بذلك.

تعود تفاصيل الواقعة، إلى أنه أثناء تفقد 4 من أمناء الشرطة الحالة الأمنية بمنطقة الجمالية، وأثناء ذلك فوجئوا بقيام أحد الأشخاص بمهاجمتهم من الخلف بسلاح أبيض وإصابتهم.

وعلى الفور أسرع رجال الشرطة بالمنطقة بمساعدة الأهالى من السيطرة عليه، وأثناء القبض عليه تسبب فى إصابة عدد منهم بإصابات سطحية، وتم ضبطه واقتياده لقسم شرطة الجمالية.

فيما صرح مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية، بأنه أثناء مرور إحدى الخدمات الأمنية المعينة لملاحظة الحالة بمنطقة الجمالية، اشتبهت فى أحد الأشخاص، وأثناء استيقافه تعدى على بعض أفراد القوة بسلاح أبيض كان بحوزته محدثا إصابات بعدد منهم وحاول الهرب.

وتمكن باقى أفراد القوة من السيطرة على المتهم وضبطه، وتبين أنه “أمير عبد الحميد محمد الجبالى” مقيم بالمحلة، سبق اتهامه فى قضيتين “إحداث عاهة”، ومحكوم عليه غيابيا بثلاث سنوات سجن، وجارى اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا .. التحرش بفتاة في مطار القاهرة

قالت الاعلامية لميس الحديدي الاعلامية، إن هناك فتاة تعرضت للتحرش في مطار ...