الرئيسية / بانوراما نمساوى / الأمن يسدل الستار على قصة عروس الإسكندرية العجوز.. وأسرتها تودعها إلى دار المسنين

الأمن يسدل الستار على قصة عروس الإسكندرية العجوز.. وأسرتها تودعها إلى دار المسنين

الإسكندرية – محمد أحمد و محمد عامر:
أسدل الستار على واقعة عروس الإسكندرية العجوز، التي انتشرت قصة تجولها بفستان الزفاف أمس بشوارع المحافظة، بعد أن تبين حاجتها للرعاية النفسية والاجتماعية، حيث توجهت قوة من قسم شرطة الجمرك إلى منزل “سعاد” الكائن بحارة اليهود، لاصطحابها للقسم بدعوى التشكك في حالتها النفسية.

وحرر النقيب محمد الشنديدي رئيس مباحث قسم الجمرك، محضر إثبات حالة بالواقعة خشية تسبب السيدة العجوز في إيذاء نفسها أو الغير، وتم أخذ تعهد من أهليتها بعدم تكرار الواقعة مرة أخرى، والالتزام بحسن رعايتها حتى لا تتسبب في ضرر لأي أحد.

وسلم قسم شرطة الجمرك “عروس الإسكندرية” إلى نجل شقيقها والذي قام بإيداعها بإحدى دور رعاية المسنين في منطقة الرأس السوداء، وذلك في نهاية درامية لقصة سيدة لم تتخل عن حلمها بارتداء فستان الزفاف أو الزواج.
وفي هذا السياق حاول “مصراوي” الوصول إلى جيران السيدة العجوز التي أثارت الجدل في الشارع السكندري ، لمعرفة معلومات أكثر عن طبيعة حياتها، وبالقرب من مسكنها المتواضع في منطقة حارة اليهود، أفاد عدد من جيرانها أنها تعاني من أزمة نفسية بسبب العيش وحيدة، وأنهم يعتقدون بأن ذلك السبب وراء ارتدائها فستان الزفاف والسير وحدها بشوارع المحافظة.

اقرأ أيضا: جارة “عروس الإسكندرية” العجوز تروى قصة ليلة الزفاف الوهمية
“زينب.م” إحدى جيران السيدة العجوز، أوضحت أن الأخيرة كانت تعيش وحدها بعد وفاة شقيقها، ولا أحد يرعاها منذ ذلك الحين، وأنها اعتادت الخروج يوميا من المنزل للسير وحدها في الشارع، إلا أنها لم تتسبب أبدا في إيذاء أحد من قبل.
أما “محمد.ع” من أهالي المنطقة، فأكد أن عروس الإسكندرية، كانت تنفق على نفسها من المعاش الشهري، وأنه لم يكن أحد يرعاها من أسرتها”، قائلا ” كان نفسها تبقى عروسة لأنها كانت تردد هذه الجملة يوميا، وملهاش حد غير ربنا ومكانتش مسببة ضرر لأي حد”.
وعلى الجانب الآخر أفاد “إسلام توفيق” مسؤول قاعة المناسبات التي حجزتها عروس الإسكندرية لإقامة فرحها الوهمي، بأن جميع العاملين في القاعة فوجئوا بالسيدة العجوز تدخل القاعة منذ أيام وسددت مبلغ الحجز كاملا”.
وأضاف أن العاملين بالقاعة اعتقدوا أن العجوز تحجز لزفاف أحد أقاربها، إلى أن فوجئوا بها تدخل القاعة يوم الحجز ترتدي فستان الزفاف وبصحبتها عدد من الأشخاص يغنون لها حتى جلست في “الكوشة” بجوار أحد الأشخاص حيث أصرت على استمرار الحفل وسط حالة من الدهشة التي انتابت كل العاملين بالمكان.
كان فوجئ مواطنين بالإسكندرية بسيدة عجوز تسير بمفردها في وسط المحافظة، مرتدية فستان الزفاف الأبيض، مما أثار دهشة وتعاطف رواد صفحات التواصل الاجتماعي .

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيديو: الكويت تستهجن مقطع «حرق العلم الكويتي».. وتحذر من تدهور العلاقات مع مصر

كتب: ضياء السقا أصدرت سفارة دولة الكويت في القاهرة بيانا، الجمعة، دعت ...