أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار مصرية / «الإفتاء» لغير الملتزمات بالحجاب: لا تبحثن عن مبرر زائف لإسكات ضمائركن

«الإفتاء» لغير الملتزمات بالحجاب: لا تبحثن عن مبرر زائف لإسكات ضمائركن

كتب ــ أحمد بدراوى:
جددت دار الإفتاء المصرية تأكيدها فرضية الحجاب فى الإسلام، مطالبة بعدم التشكيك فى ثوابت الدين، وعدم البحث عن مبررات وصفتها بـ«الزائفة» للابتعاد عنها.
وقال أمين الفتوى ومدير الأبحاث الشرعية فى دار الإفتاء، أحمد ممدوح، فى فيديو بثته الدار عبر صفحتها على موقع «فيسبوك»، اليوم: «منذ نزول الرسالة المحمدية ليومنا هذا لم يقل عالم واحد معتبر أن الحجاب ليس فرضًا، ولم يقل بهذا إلا أثمان هواة وليس حتى أرباع أو أنصاف، وكل واحد يخطر له فكرة يشكك فى الثوابت ويشيع فكره بين الناس».
وأضاف: «الحجاب ليس من أركان الإسلام، ولا خلعه من الكبائر، لكن خلعه من المعاصى، كما أن ارتداءه من الفرائض والواجبات، من التزمت به مشكورة، ومن لم تلتزم به نقول لها لو سمحتِ لا تبحثى عن مبرر زائف لإسكات صوت ضميرك، قولى أنا غلطانة وربنا يهدينى، والمبررات الزائفة لن تجدى نفعًا أمام الله، والثوابت معروفة».
وأكد ممدوح أن «بعض الفتيات يتمسك باقتناع بخلع الحجاب بغير دليل، والبعض يخلق تبريرا زائفا لأفعاله، وتقول إحداهن خلعت الحجاب وأنا صح، ونقول لها اخلعى الحجاب أنتِ حرة، قولى أنا غلطانة، أنا مش قادرة والضغط الاجتماعى مخلينى مش قادرة ألبسه».
وأوضح أن «البعض يردد فى المجتمع أسئلة حول كون الحجاب فرضا أو موروثا ثقافيا، وبعض النساء يرددنه فى الحوارات الخاصة والعامة».
وأشار مدير الفتوى إلى أن «البعض يدّعى أن الحجاب عادة بدوية، ويحاول تحريك ثبوت الفكرة عند غيره، أو تبرير أفعاله، لكن الحجاب فرض، والمعنى موجود فى القرآن».

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حظر حماس في بريطانيا.. ضربة “قاصمة” لتنظيمات الإخوان بأوروبا

شكل إعلان وزيرة الداخلية البريطانية، بريتي باتل، مؤخرا، عن حظر حركة “حماس”، ...