أخبار عاجلة
الرئيسية / دنيا ودين / الإفتاء يوضح حقيقة «التذكر الدائم للذنوب علامة على غضب الله» .. فيديو

الإفتاء يوضح حقيقة «التذكر الدائم للذنوب علامة على غضب الله» .. فيديو

قال الدكتور عمرو الورداني، مدير إدارة التدريب وأمين الفتوى بدار الإفتاء، إن هناك نوعين من تذكر العبد لذنوبه، أولها تذكر تفاصيلها، وثانيها شعور دائم بالتقصير في حق الله تعالى، منوهًا بأن كليهما ليستا علامات على غضب الله عز وجل.

وأوضح «الورداني» في إجابته عن سؤال: «هل من غضب الله علي الإنسان أن يظل دائما متذكر لذنوبه؟»، أنه إذا كان الشخص يتذكر ذنوبه بتفاصيلها، وكل ما تعلق بها، فهذا ليس علامة على غضب الله سبحانه وتعالى وإنما يدل على الوسوسة وجلد الذات، الذي يودي بالإنسان إلى الاكتئاب والضيق.

وتابع: أما الشعور الدائم بالتقصير في حق الله عز وجل، فهذا من علامات انكسار قلبه لله تعالى، حيث إنه عز وجل مع المنكسرة قلوبهم ، فيُكثر من التوبة، فهذا من علامات القرب من الله تعالى، مشيرًا إلى أن تذكر الذنب يوجب التوبة والإقبال على الله جل وعلا، وليس الضيق.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا. هل تشغيل إذاعة القرآن في المنزل تحصنه كله أم الغرفة فقط؟

تلقت دار الإفتاء المصرية سؤالا تقول صاحبته: “ أقوم بتشغيل إذاعة القرآن ...