الرئيسية / أخبار متفرقة / الاتحاد الأوروبى:القدس الشرقية والأقصى لا يتجزأن من الأراضى الفلسطينية

الاتحاد الأوروبى:القدس الشرقية والأقصى لا يتجزأن من الأراضى الفلسطينية

أكدت فيديريكا موجيريني، الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، أن مواقف الاتحاد الأوروبي لم تتغير فيما تعلق بالحالة القانونية للقدس الشرقية، باعتبارها جزءاً لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة، وفيما يتعلق بالوضع الراهن للمسجد الأقصى المبارك.

وشددت موجيريني، في رسالة وجهتها إلى صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، على التزام الاتحاد الأوروبي بشكل كامل بحل الدولتين، وبذل الجهود الحثيثة بما يشمل جهودا خاصة مع شركائه الدوليين من أجل الحفاظ على حل الدولتين والدفاع عنه، ووضع قيام الدولة الفلسطينية على رأس أولويات الاتحاد.

وأوضحت أن الاتحاد الأوروبي يبحث مع شركائه كيفية العمل من أجل إحراز تقدم حقيقي باتجاه تحقيق رؤية حل الدولتين، باعتباره السبيل الوحيد لإنهاء الاحتلال وحل الصراع ، مشيرة إلى قرار مجلس الأمن رقم “2334” فيما يتعلق بخلق ظروف ملائمة من أجل إطلاق عملية مفاوضات ناجحة.

كان عريقات وجه رسالة رسمية لموجيريني، احتجاجاً على صيغة البيان الذي أصدره مكتب الاتحاد الأوروبي، تعليقاً على الأحداث الأخيرة في القدس المحتلة، طالب فيها بتقديم توضيح رسمي بشأن القدس الشرقية المحتلة بما يتماشى وتشريعات الاتحاد الأوروبي وسياساته، واتخاذ خطوات بناءة وفاعلة من أجل المساهمة في إنهاء الاحتلال الإسرائيلي عن دولة فلسطين.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا:ميركل تودع المسرح السياسي

تنطلق في 26 سبتمبر الانتخابات البرلمانية الألمانية دون مشاركة أنغيلا ميركل التي ...