الرئيسية / أخبار متفرقة / البرتغال ترحل عميلة للمخابرات الأمريكية خطفت إمامًا مصريًا

البرتغال ترحل عميلة للمخابرات الأمريكية خطفت إمامًا مصريًا

ضبطت سلطات البرتغال عميلة سابقة للاستخبارات المركزية الأمريكية «سي أي إيه» صدر بحقها حكم قضائي في إيطاليا في 2003 بسبب خطف إمام مصري، على أن ترحل خلال أيام إلى إيطاليا بعد معركة قضائية طويلة، بحسب ما أعلن محاميها اليوم الثلاثاء.

وأوقفت صابرينا دا سوزا التي تحمل الجنسيتين الأمريكية والبرتغالية، أمس الإثنين، ومن المقرر أن تودع سجنًا في بورتو، بحسب ما أفاد محاميها مانويل ماجاليس سيلفا.

وأضاف: “تسليمها سيتم في الأيام القريبة المقبلة”.

وكان القضاء البرتغالي بحسب موقع “24” الإماراتي قرر في يناير 2016 ترحيلها، وبات الحكم نافذًا في يونيو، لكن تأخر التنفيذ بسبب عدة طعون.

وكان قد تم خطف الإمام أبو عمر في ميلانو في 17 فبراير 2003 في عملية منسقة بين أجهزة الاستخبارات الإيطالية والأمريكية ثم نقل إلى مصر حيث عذب، بحسب محاميه.

وفي سبتمبر 2012 أكدت محكمة التمييز الإيطالية أحكامًا بالسجن تتراوح بين سبعة وتسعة أعوام بحق عسكري أمريكي و22 عنصرًا من عناصر الاستخبارات المركزية الأمريكية بينهم سوزا التي تم تخفيف عقوبتها لاحقًا إلى السجن أربع سنوات.

واعترفت سوزا بأنها عملت مترجمة للفريق الذي دبر الخطف لكنها نفت أية مشاركة مباشرة في عملية خطف الإمام المصري.

وهذه المحاكمة ذات الرمزية العالية هي الأولى في أوروبا بشأن عمليات تسليم سرية للاستخبارات المركزية الأمريكية لمشتبه بهم إلى دول عرفت بممارسة التعذيب، وذلك بعد اعتداءات 11 سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالأرقام.. من الخاسر في معادلة المقاطعة.. ماكرون أم أردوغان .. وأين العرب منها؟

تتزايد الأصوات في العالم العربي والإسلامي لمقاطعة المنتجات الفرنسية، وذلك على خلفية ...