الرئيسية / أخبار عربية / الجيش الحر: اختلاف بين نسختي اتفاق الهدنة بسوريا

الجيش الحر: اختلاف بين نسختي اتفاق الهدنة بسوريا

ذكر الجيش الحر أنه تم حذف عدة نقاط رئيسية وغير قابلة للتفاوض من نص اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقع عليه مع الحكومة الروسية، وأكد في بيان له نشر في حسابه على تويتر التزامه بالهدنة منذ دخولها حيز التنفيذ رغم الخروق المستمرة لقوات النظام والمليشيات الموالية لها، وبالتحديد في ريف دمشق.

وأشار بيان المعارضة السورية المسلحة إلى أن استمرار الخروق والقصف من قبل النظام ومحاولات اقتحامه المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش الحر تجعل الاتفاق لاغيا، ودعا الجيش الحر مجلس الأمن إلى التمهل في تبني الاتفاق لحين التزام روسيا بتعهداتها والتزامها بضبط النظام وحلفائه.

هذا وأوضحت مصادر سورية أن النسخة التي وقعت عليها المعارضة المسلحة لا تتضمن وجود أي منطقة في سوريا أو فصيل بالمعارضة مستثنى من اتفاق الهدنة، وهو ما يعني أن جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا) مشمولة بالاتفاق، في حين قال مندوب روسيا في مجلس الأمن فيتالي تشوركين أمس الجمعة إن الجبهة غير مشمولة بالاتفاق.

وبينت أن من بين الفروق التي يتحدث عنها الجيش الحر ما يتعلق بوثيقة تشكيل الوفود للمشاركة في مفاوضات الحل السياسي، إذ تشير الوثيقة التي وقع عليها النظام إلى أن الحل السياسي يعتمد على قرارات مجلس الأمن دون ذكر لإعلان جنيف، في حين تتحدث الوثيقة التي وقعت عليها المعارضة عن إعلان جنيف باعتباره مرجعية للمفاوضات إلى جانب قرارات مجلس الأمن.

وتتضمن الوثائق الأربع التي قدمتها روسيا وتركيا إلى مجلس الأمن، تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا وتشكيل الوفود لمفاوضات أستانا وما يتعلق بآليات الرقابة. وتطالب الوثائق الروسية التركية النظام السوري بتشكيل وفد تفاوضي بنهاية الشهر الجاري، وتقترح أيضا تشكيل المعارضة المسلحة وفدا تفاوضيا مستقلا بحلول 16 يناير المقبل، على أن تبدأ مفاوضات أستانا في 23 يناير المقبل، وأكدت الوثائق أن المفاوضات ستجرى وفقا لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة وإعلان “جنيف11”

متحدث الرئاسة التركية: وقف إطلاق النار بسوريا ثمرة علاقاتنا مع روسيا
قال قالن – في كلمة له خلال مشاركته بندوة ثقافية تحت اسم “اقرأ واستمع وعش” مساء أمس الجمعة – “توصلنا مع روسيا إلى اتفاق بشأن سوريا، لم تتمكن أمريكا من التوصل إليها”.

وتابع “وكنتيجة لذلك جرى إجلاء 45 ألف شخص من حلب (…) ونأمل أن يستمر وقف إطلاق النار”.

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة، “تركيا بلد ينبغي عليها انتهاج سياسة التوازن بما تقتضيه مصالحها من جهة، وموقعها الجغرافي من جهة أخرى، وهي تقوم بذلك الآن”.

وأضاف “سياستنا هذه لا تعني أبدا أننا نتجه نحو قطع العلاقات مع أمريكا وأوروبا، بل على العكس من ذلك، أعتقد أنها تضفي لنا قيمة لدى كلا الجانبين”.

واعتبارا من منتصف ليل الخميس/الجمعة (30 ديسمبر الجاري) دخل اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا حيز التنفيذ، بعد موافقة النظام السوري والمعارضة عليه، وذلك نتيجة تفاهمات روسية تركية وبضمان الدولتين.

وفي حال نجاح وقف إطلاق النار، ستنطلق مفاوضات سياسية بين النظام والمعارضة في “أستانة” عاصمة كازاخستان برعاية أممية تركية روسية، وذلك قبل انتهاء الشهر الأول من عام 2017.

روسيا تؤكد استثناء فتح الشام من الهدنة والمفاوضات
أضاف المندوب الروسي أن إيران ستشارك بفعالية في التحضير لمفاوضات أستانا، وأن موسكو ترحب بمشاركة جميع من يريد الانضمام إلى مفاوضات جدية بشأن الأزمة السورية، معرباً عن أمله في مشاركة أطراف مهمة أخرى في المفاوضات.

وكشف تشوركين أن اتفاق وقف النار يتضمن خرائط تظهر وجود كل الفصائل، وأن هذا ما عجز الأميركيون عن فعله.

من جهته، قال المتحدث باسم جبهة فتح الشام حسام الشافعي إنهم لم يحضروا ولم يوقعوا ولم يفوضوا أحدا في الاتفاقية المعلنة، التي تبدأ بهدنة وقف إطلاق النار وصولا إلى حل سياسي يُنهي الأزمة في سوريا.

وأضاف المتحدث أنه لا يخفى على من حضر ووقع أن مصير الرئيس بشار الأسد لم يُذكر نصا أو لفظا، معتبرا أن ما يسمى بالحل السياسي في هذه الاتفاقية، “يسير ضمن إعادة إنتاج النظام المجرم”.

ولفت إلى أن الاتفاق لم يتطرق “للمليشيات الإيرانية والاحتلال الروسي”، مبديا استغرابه من كون الأخير هو أحد الضامنين للاتفاق.

واعتبر المتحدث باسم جبهة فتح الشام أن الحل هو بإسقاط -ما سماه- “النظام المجرم عسكريا بالجهاد والمصابرة”، وأن أي حل سياسي يُثبت أركان النظام أو يعيد إنتاجه “هو هدر للتضحيات وخيانة للدماء ووأد لثورة مباركة عمرها ستة أعوام”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن يوم الخميس التوصل إلى الاتفاق، وقال إنه جرى توقيع ثلاث وثائق بين المعارضة والنظام، تتعلق الأولى بوقف شامل لإطلاق النار، والثانية بالرقابة عليه، والثالثة بالاستعداد لمفاوضات سلام.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نتنياهو يشكر قادة دولتين عربيتين

سمر صالح وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الجمعة الشكر لـ ...