أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عربية / الجيش العراقى ينسحب من أحياء بالموصل بعد اشتباكات

الجيش العراقى ينسحب من أحياء بالموصل بعد اشتباكات

قالت مصادر عسكرية أن قوات عراقية انسحبت من حيي سومر والوحدة جنوب شرقي الموصل بعد ساعات من اقتحامهما، وذلك بعد تعرضها لهجوم من تنظيم الدولة الإسلامية خلّف عشرات القتلى والجرحى

وكانت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة قالت إن نحو أربعين من أفراد القوات العراقية قُتلوا خلال اشتباكات مع مسلحي التنظيم تخللتها أربع هجمات بسيارات ملغمة في حيي الوحدة جنوب شرقي الموصل والبريد في شرق المدينة.

وأضافت الوكالة أن تسعة جنود عراقيين قتلوا قنصا في أطراف قرية كنعوص جنوب غرب مخمور جنوب شرقي الموصل، كما تم تدمير عربتين تابعتين للقوات العراقية.

في السياق نفسه، أفاد مصدر عسكري بمقتل ثلاثة جنود وإصابة 43 شخصا اليوم الأربعاء في هجمات لتنظيم الدولة استهدفت مستشفى جنوب شرقي الموصل.

وقال الضابط في الفرقة المدرعة التاسعة النقيب مهدي كاظم إن “3 جنود قتلوا وأصيب 43 آخرون بجروح بينهم 19 مدنيًا في هجمات انتحارية شنها مسلحو داعش الإرهابي منذ الساعات الأولى من اليوم على الجيش في الفرقة التاسعة التي تتحصن داخل مستشفى السلام التعليمي جنوب شرقي الموصل”.

وأضاف كاظم أن “مسلحي التنظيم شنوا 12 هجوما بمركبات مفخخة ومصفحة”.

وعن الإصابات في صفوف المدنيين، أوضح المصدر أن أغلبهم كانوا في منازل مجاورة للمستشفى.

وتمكنت القوات العراقية أمس الثلاثاء من دخول مستشفى السلام التعليمي، أحد أكبر المستشفيات الحكومية الأربعة بالموصل بعد اقتحام أحياء الوحدة وسومر، إلا أنها لم تستطع تحريرها بالكامل، وهو أول توغل لها في الأحياء الجنوبية الشرقية منذ بدء معركة الموصل

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قالو عليه مجنون طلعو بياعين ليمون .. القذافي حذّر عام 2009.

يستعاد الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي في مناسبات عديدة منذ مقتله في ...