أخبار عاجلة
الرئيسية / Slider / الخارجية الروسية: فالنمسا تستبدل الحوار بالاتهامات

الخارجية الروسية: فالنمسا تستبدل الحوار بالاتهامات

أكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن التعاون واسع النطاق بين روسيا والاتحاد الأوروبي تعرقل بعد تبني بروكسل عقوبات مناهضة لروسيا و”استبدل الحوار بخطاب عدواني”.

الخارجية الروسية: فيينا تستبدل الحوار بالاتهاماتالاتحاد الأوروبي يقول إنه يريد أن يرقص التانغو مع روسيا لكنها ترفض
وجاءت تصريحات زاخاروفا، ردا على كلمات وزير خارجية النمسا، ألكسندر شالنبرغ، والذي قال: “الجانب الروسي لا يظهر كما يزعم، الرغبة في إجراء حوار مع الاتحاد الأوروبي”.

وأضافت: “هذا غير صحيح.. كان هناك العديد من المشاريع السياسية والإنسانية والاقتصادية، التي شاركت فيها روسيا والاتحاد الأوروبي، لكن أوقفت بعد تبني بروكسل عقوبات معادية لروسيا واستبدالها الحوار بخطاب عدواني واتهامات لا أساس لها وحملات تضليل مضادة”.

وأعرب شالنبرغ، في وقت سابق، عن رأي مفاده أن “موقف موسكو هو الذي يعيق الحوار بين روسيا والاتحاد الأوروبي، وأن العلاقة متوترة ومثقلة”.

وقال في تصريحات لمحطة إذاعة “O1”: “كما يقولون، رقصة التانغو تحتاج لشخصين.. الاتحاد الأوروبي يريد حوارا، نريد أن تكون لدينا قناة حوار، لكن هذا يوجب أن يكون للجانب الآخر رغبة بذلك أيضا”.

وأضاف: “هناك العديد من الموضوعات التي تريد بروكسل التعاون بشأنها مع موسكو، لا سيما المناخ والطاقة، في الوقت ذاته، فإن روسيا اكتسبت شهرة مريبة، حيث تخضع لسلسلة من العقوبات”.

وتابع: “آمل حقا بأن تتغير النغمة قريبا، وأن نتمكن من إيجاد طريقة للتعايش.. ليس هناك شك في أنه سيكون من الصعب للغاية الآن القيام بذلك”.

المصدر: RT

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هذا القانون يدفعك للحرام.. ضوابط الزواج الثاني في مشروع قانون الأحوال الشخصية الجديد

قالت النائبة نشوى الديب إن مشروع تعديلات قانون الأحوال الشخصية، جاءت بهدف ...