euwincasino euwinsg epicwin8 joker123malaysia pussy888malaysia xe88malaysia الرئيس الفلبيني يهاجم أمريكا ويتنصل من إتفاقية التعاون العسكري معها – نمساوى
الرئيسية / أخبار متفرقة / الرئيس الفلبيني يهاجم أمريكا ويتنصل من إتفاقية التعاون العسكري معها

الرئيس الفلبيني يهاجم أمريكا ويتنصل من إتفاقية التعاون العسكري معها

تنصل الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، اليوم الثلاثاء، من اتفاقية تعزيز التعاون العسكري الموقعة عام 2014، مع واشنطن، والتي تسمح لقوات الجيش الأمريكي في العمل من 5 قواعد في الفلبين

هاجم الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي، اليوم الثلاثاء، الولايات المتحدة مجدداً، قائلا: “إن عليها أن تنسى اتفاقا عسكريا بين البلدين إذا استمر في السلطة فترة طويلة بما يكفي في أحدث تصريح صادم من مانيلا بشأن مستقبل التحالف بين البلدين”.

وقال دوتيرتي -خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في مطار مانديلا الدولي، قبيل توجهه بزيارة رسمية إلى اليابان- إنه يكره وجود قوات أجنبية في الفلبين وطلب من الولايات المتحدة ألا تعامل بلاده “ككلب في مقود.”

وفي تعليق على زيارة قام بها دانييل راسل وهو مساعد لوزير الخارجية الأمريكي لمانيلا أمس الاثنين، قال إن على واشنطن أن تنسى اتفاقية التعاون الدفاعي مع الفلبين إذا كان سيبقي في السلطة فترة أطول.

وقال دوتيرتي “فلتنسوا اتفاقية التعاون الدفاعي إذا بقيت هنا لفترة طويلة بما يكفي .وأضاف “لا أريد أن أرى عسكريا من أي دولة أخرى سوى الفلبين. هذا هو الشئ الوحيد الذي أريده.”

ولم يوضح دوتيرتي ما الذي يقصده ببقائه لفترة أطول. وفي الفلبين لا يُسمح لأي رئيس إلا بفترة واحدة فقط تستمر ست سنوات.وتعد هذه التصريحات تحولا مربكا آخر من دوتيرتي الذي أعلن في الصين الأسبوع الماضي “انفصالا” عن الولايات المتحدة قبل تأكيده أن العلاقات لن تُقطع وأنه ينتهج سياسة خارجية مستقلة وحسب.

وأضاف الرئيس الفلبيني “أنه لم يبدأ المعركة هو، بل هم من بدأوها”، في إشارة إلى الانتقادات التي أدلى بها المبعوث الأمريكي إلى الفلبين حول سجله في مجال حقوق الإنسان.

وتابع “هم من بدأ بذلك، ثم قالوا لي (الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي) سوف نقطع عنكم مساعداتنا، لذا أنا قلت لهم “يا ابن الـ… لا تنظروا إلينا وكأننا كلابكم تجرونها بسلاسل، وترمون إلينا بعض الخبز، ولا نستطيع الوصول إليه”.

في وقت سابق، وجهت الأمم المتحدة والولايات المتحدة انتقادات لـ”عمليات القتل والاختفاء القسري في الفلبين في ظل حملات مكافحة المخدرات”، وذلك على خلفية مقتل مئات الأشخاص يشتبه بأنهم من مهربي المخدرات.

وقبيل قمة مجموعة دول جنوب شرق آسيا “آسيان” في لاوس، وجه دوتيرتي انتقادات لاذعة، وصلت حد الإساءة، إلى نظيره الأمريكي، وذلك في معرض رده على انتقادات أوباما لبلاده بشأن مكافحتها للمخدرات.

يذكر في هذا السياق أن واشنطن ومانيلا وقعتا في أبريل عام 2014 على اتفاقية تعزيز التعاون العسكري، سمحت بموجبها للولايات المتحدة بتوسيع الوجود الأمريكي العسكري في الجزر الفلبينية وزيادة كمية وأنواع الأسلحة والآليات العسكرية التي يرسلها البنتاغون إلى الفلبين.

المصدر: وكالات

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بايدن القادم إلى الشرق الأوسط: “كابوس” لـ بن سلمان ومشكلة لأردوغان

تحت العنوان أعلاه، نشرت “أوراسيا ديلي” مقالا حول توقع عدم رأفة بايدن ...