الرئيسية / أخبار عربية / السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به

السودان.. أول ظهور للبشير منذ الإطاحة به

قالت وكالة رويترز نقلا عن أحد الشهود إنه جرى، الأحد، اقتياد الرئيس السوداني السابق عمر البشير إلى نيابة مكافحة الفساد في أول ظهور له منذ الإطاحة به.
وذكر الشاهد أن البشير الذي كان يرتدي الملابس السودانية التقليدية (الجلباب الأبيض والعمامة) اقتيد في سيارة إلى مكتب النيابة في العاصمة الخرطوم.

وكان النائب العام السوداني الوليد سيد أحمد قال، السبت، إن البشير سيمثل أمام المحكمة بتهم تتعلق بالفساد وحيازة النقد الأجنبي.

كما كشف النائب العام السوداني أنه تم فتح 41 دعوة جنائية ضد رموز النظام السابق.

وكانت النيابة العامة وجهت، الخميس الماضي، للرئيس السابق اتهامات الفساد، فيما يتعلق بالتعامل بالنقد الأجنبي وغسل الأموال.

وأطيح بالبشير واعتقل في يوم 11 أبريل بعد أشهر من الاحتجاجات الحاشدة على حكمه الذي استمر 30 عاما.

وأعلنت النيابة في بيان “اكتمال كافة التحريات في الدعوى الجنائية المرفوعة في مواجهة الرئيس المخلوع عمر حسن أحمد البشير بنيابة مكافحة الفساد، وتم توجيه تهم له بالفساد في التعامل بالنقد الأجنبي وغسل الأموال”.

وفي مايو، وجهت للبشير بالفعل تهم التحريض والمشاركة في قتل متظاهرين. كما أمرت النيابة باستجوابه فيما يتعلق بغسل الأموال وتمويل الإرهاب.

حميدتي: يجب إيجاد حل “الآن” في السودان
أكد نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، استعداد المجلس لتسليم الحكم لحكومة كفاءات تشمل جميع أطياف الشعب السوداني.
وقال حميدتي لدى مخاطبته “لقاء أهل السودان لدعم المجلس العسكري وحماية الثورة”، إن المجلس الانتقالي جاهز لتشكيل حكومة تكنوقراط في أسرع وقت، تشمل جميع السودانيين.

وأضاف قائد قوات الدعم السريع “رسالتنا هي جمع الشمل في السودان ومواجهة الجهوية والعنصرية في البلاد”.

وشدد حميدتي على أن المجلس العسكري الانتقالي يسعى لإجراء انتخابات حرة ونزيهة بمراقبة دولية. واستطرد “يجب إيجاد حل الآن، لأن البلاد لا تتحمل الفراغ أكثر من ذلك”.

وأضاف مخاطبا زعماء الإدارات الأهلية في السودان: “لا نريد للثورة أن تنحرف عن مسارها، و(نريد) أن تكون وطنية بعيدا عن المصالح، علينا الاستفادة من الدروس التي حصلت حولنا ومهمتنا الأساسية هي أمن السودان”.

وبشأن فض اعتصام القيادة العامة للجيش، أكد “أن الهدف من فض الاعتصام كان تطهير منطقة كولومبيا” المجاورة لساحة الاعتصام، لافتا إلى أن فض الاعتصام هو “فخ نٌصب والمقصود به قوات الدعم السريع”.

وتعهد نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي بمحاسبة المتورطين في الأحداث التي صاحبت فض الاعتصام، مشدد “لن نخذل الشعب السوداني فيما يخص فض الاعتصام والمخطئ سيحاسب”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالفيديو وللقراءة: (اليوم الجمعة) اقرأ وأستمع معنا (سورة الكهف) من هنا

احاديث شريفه حول فضل قراءة سورة الكهف في يوم الجمعه السلام عليكــم ...