الرئيسية / أخبار متفرقة / السيجار الكوبى والشمبانيا يهددان عرش نتنياهو.. أدلة جديدة تؤكد تورط رئيس الوزراء الإسرائيلى فى تلقى رشاوى من منتجى هوليوود

السيجار الكوبى والشمبانيا يهددان عرش نتنياهو.. أدلة جديدة تؤكد تورط رئيس الوزراء الإسرائيلى فى تلقى رشاوى من منتجى هوليوود

كشفت وسائل الإعلام والصحف الإسرائيلية، اليوم السبت، تفاصيل جديدة فى قضايا الرشوة المتهم فيها رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو، كما نشرت تفاصيل التحقيق الثانى الذى جرى معه مؤخرا، بعد قرار المستشار القانونى للحكومة السماح للشرطة بالتحقيق فى القضايا المتهم فيها جنائيا.

وقالت القناة الثانية بالتليفزيون الإسرائيلى إن الشبهات الرئيسية ضد نتانياهو، فى القضية “رقم 2000” تتعلق برجل أعمال إسرائيلى، حاول إقناعه باتخاذ قرار معين، مشيرة إلى أنه يدعى أرنون ميلتسين.

رشوة نتنياهو.. سيجار فاخر وشمبانيا
وأوضحت التليفزيون الإسرائيلى أن ميلتسين هو الشخصية المركزية فى القضية الأولى التى جرى التحقيق مع نتنياهو بشأنها، حيث يشتبه فى إطارها أنه حصل على هدايا تصل قيمتها إلى مئات الآلاف من الشيكل من رجل الأعمال، بينها السيجار الكوبى الفاخر والشمبانيا الثمينة.

وأضاف التقرير أنه فى عام 2014، تحدث نتنياهو 3 مرات هاتفيا مع وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى كى يساعد ميلتسين فى الحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة لـ10 سنوات، كما جاء أنه على ما يبدو، وفى أعقاب تدخل نتانياهو، فإن مشكلة تأشيرة الدخول إلى الولايات المتحدة قد تم حلها، ولم ينفى محامى نتنياهو يعقوب فاينروت، حصول موكله على السيجار الفاخر، بادعاء أن الحصول على هدايا من أصدقاء ليس ممنوعا.

وفى السياق نفسه قالت صحيفة “هاآرتس” إن الشبهات ضد نتنياهو تتضمن تزويده الدائم والمتواصل بالمشروبات الروحية وعلب السيجار، بتكلفة آلاف الشيكل كل مرة من ميلتسين، الذى يعتبر أحد كبار المنتجين فى هوليوود، وصاحب أسهم فى القناة العاشرة الإسرائيلية.

التحقيق داخل منزل نتنياهو
فيما قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” إنه للمرة الثانية، فى أقل من أسبوع، وصل محققو وحدة “لاهف 433” إلى مقر إقامة رئيس الحكومة الرسمى، فى شارع بلفور فى القدس المحتلة، وعلى مدار 5 ساعات، عرضوا أمام نتنياهو إفادات وأدلة على تلقيه رشاوى، كما تم استجوابه حول القضية الثانية التى يشتبه فيها والتى تعتبر أشد خطورة، وأكدت الشرطة أنها حققت خلال اليومين الأخيرين مع مشتبه آخر فى القضية الثانية.

وقد وصل المحققون إلى منزل رئيس الحكومة بعد ظهر الخميس، وقبل وصولهم اجتمع نتنياهو مع محامييه يعقوب فاينروت ويوسى كوهين، واستعد للأسئلة المتعلقة بقضية الهدايا، وهى علب سيجار ومشروبات كحولية باهظة الثمن، خاصة من رجل الأعمال ميلتسين.

نتانياهو وصديقه رجل الأعمال ميلتسين نتنياهو وصديقه رجل الأعمال ميلتسين

وقالت القناة الثانية إنه يستدل من التحقيق بأن ميلتسين زود نتنياهو خلال 8 سنوات بكميات من السيجار وصلت تكلفتها إلى مئات الآلاف من الشيكل.

ومن بين أنواع السيجار التى وصلت بناء على طلب من نتنياهو “كوهيبا سيجلو 5″، و”ترينيداد” و”مونتا كريستو”، وهى أنواع يتراوح ثمن السيجار منها بين 100 و200 شيكل، ومن هنا يشتبه حصوله على سيجار بحجم شامل يصل إلى الآلاف شهريا.

كما تم الادعاء بأن ميلتسين زود سارة زوجة نتانياهو، بكميات كبيرة من مشروب يسمى “شمبانيا وردية” التى يتراوح سعر الزجاجة منها بين 300 إلى 400 شيكل.

فيما أشارت هاآرتس إلى أن ميلتسين هو شريك وصديق الملياردير الأسترالى جيمس فاكر، الذى يرتبط اسمه بقضية الرشوة أيضا، وحسب تقرير للقناة العاشرة، فقد مول فاكر رحلة نجل رئيس الحكومة، يائير، الى نيويورك، بما فى ذلك أجرة الفندق الذى نزل فيه، كما أنه سمح له باستخدام منزل يملكه.

المعارضة الإسرائيلية تراهن على سقوطه

وفى المقابل رأت النائبة بالكنيست تسيبى ليفنى من حزب “المعسكر الصهيونى” المعارض، أن نتنياهو فقد السلطة الأخلاقية لأن يتولى منصب رئيس الحكومة، مؤكدة أنه يسعى لشرعنة أعمال لا قانونية ولا قيمية فيما يتعلق بفساد عائلته.

وأضافت ليفنى خلال ندوة ثقافية فى مدينة موديعين أنه على نتنياهو أن يقرر ما إذا كان رئيس وزراء أم أنه من “الاوليجارشية” أى أصحاب المال، داعية المستشار القانونى للحكومة إلى اتخاذ قرار فى التحقيق الجارى مع رئيس الوزراء أسرع ما يمكن.

فيما أعربت النائبة شيلى يحيموفيتش من حزب “المعسكر الصهيونى” أيضا، عن اعتقادها بأن لحظة اضطرار نتنياهو إلى تعليق عمله أخذت تقترب، واصفة تصرفاته بأنه فساد، قائلة إنه لا يمكن الاستخفاف بإمداده المستمر بالسيجار الفاخر والشمبانيا من رجال الأعمال.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالأرقام.. من الخاسر في معادلة المقاطعة.. ماكرون أم أردوغان .. وأين العرب منها؟

تتزايد الأصوات في العالم العربي والإسلامي لمقاطعة المنتجات الفرنسية، وذلك على خلفية ...