Categories
بانوراما نمساوى معرض

العثور على جثة ربة منزل وطفلها تحت صبة خرسانة في منزل مهجور بقنا.. متغيبين من 27 رمضان

أحمد أبوعقيل

صرحت النيابة العامة بمركز نقادة في قنا، اليوم الجمعة، بدفن جثتي ربة منزل وطفلها، عثر على جثتيهما متحللين تحت صبة خرسانية، في منزل مهجور بنجع القطط بقرية الزاويدة، بعد تغيبهما منذ 3 شهور.

تجري نيابة مركز نقادة بمحافظة قنا، تحقيقات موسعة مع صاحب حوش للمواشي عثر بداخل غرف ملحقه به على جثة سيدة وطفل متغيبين من 3 أشهر (27 رمضان الماضي)، ومبلغ باختفائهما من قبل أفراد أسرتي الضحيتين، وذلك بنجع الخرابيش التابع لقرية الزوايدة.

تلقى اللواء مجدي القاضي مدير أمن قنا، إخطاراً من اللواء محمد ضبش مدير المباحث، يفيد بالعثور على جثة ثناء جابر محمد، 50 عاماً، وجبريل أحمد، 10 أعوام، بمنزل مهجور بالزوايدة، بعد الإبلاغ عن اختفائهما عن القرية في شهر رمضان الماضي، وتكثف أجهزة الأمن من تحرياتها لكشف ملابسات الحادث.

وبحسب مصدر بأمن قنا، إن الأهالي عثروا على السيدة والطفل مدفونين في حفرة واحدة بداخل غرفة جانبية بحوش مواشي بالقرية ملك شخص يدعى “أ.ع”، وعليهم كميات من الخرسانة الصب، خلال عمليات بحث يعمل عليها أفراد من أسرتي المتغيبين (السيدة والطفل) منذ أسبوع في أحواش المواشي بالقرية.

وقال أحد أفراد أسرتي الضحيتين، إن السيدة كانت صائمة التي عثر عليها مع الطفل، خرجت بعد الظهر يوم 27 رمضان لتقديم المياه للمواشي في حوش يخص عائلتها كالمعتاد يوميا وفي ذلك الوقت خرج الطفل من المنزل أيضا لمباشرة المواشي، ومضى الوقت ولم يعودا حتى عثر عليهم بالصدفة في حوش مجاور.

كان اللواء مجدي القاضي مدير أمن قنا، تلقى إخطارا، يفيد بالعثور على جثة “ثناء جابر محمد”، 50 عاماً، وجثة طفل “عمر جبريل أحمد”، 10 أعوام، بحوش مواشي، وألقت الأجهزة الأمنية القبض على صاحب الحوش.

وتكثف الأجهزة الأمنية في محافظة قنا، من تحرياتها لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء الواقعة.