الرئيسية / أخبار مصرية / الفقي: مبارك هدد السودان عام 92 بسبب الوجود الإيراني على سواحلها

الفقي: مبارك هدد السودان عام 92 بسبب الوجود الإيراني على سواحلها

محمد الدمرداش
قال الدكتور مصطفى الفقى المفكر السياسي، إن الرئيس الأسبق حسنى مبارك هدد السودان عام 1992، حينما علم بتواجد مجموعة من العساكر الإيرانيين على سواحل الشاطئية، وفى اليوم الثانى تم طردهم، مشيرا إلى أن مبارك كان من أشد المؤيدين لثورة الإنقاذ بالسودان، إيمانا منه بأنها في مصلحة مواطنيه.

وأضاف خلال لقائه ببرنامج «يحدث في مصر» تقديم الإعلامي شريف عامر المذاع على فضائية «أم بى سى مصر»، أن مصر أول دولة تصدت لقرار إحالة عمر البشير إلى المحكمة الجنائية الدولية، مشيرا إلى أن نظرية التحالفات الناقصة حاليا هي أساس العلاقات الدولية.

وأوضح أن الرئيس السيسي يتعامل مع عمر البشير بالأخلاق المصرية ومنحه أعلى قلادة لكنه استمر في مواقفه المعادية لمصر، مضيفا أن مصر لديها أكثر من أداة للضغط على السودان، أبرزها وجود أكثر من 3 ملايين سوداني على أراضيها فالموقف السوداني في أزمة سد النهضة مفاجأة للدبلوماسية المصرية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مصر تعلن ارتفاع نسبة الشفاء وانخفاض الإصابات والوفيات بكورونا

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، الأحد، عن خروج 1318 متعافيًا من فيروس ...