الرئيسية / بانوراما نمساوى / القصة الكاملة لـ«سامية شنن» المرأة الوحيدة المتهمة في مذبحة كرداسة

القصة الكاملة لـ«سامية شنن» المرأة الوحيدة المتهمة في مذبحة كرداسة

كتب: عبدالرحمن عباس
«تنفيذ حكم الإعدام في المتهمين بمذبحة كرداسة صباح اليوم».. كان ذلك ما تداوله عدد من نشطاء التواصل الاجتماعي قبل أن يؤكد مصدر أمني لـ«فيتو» عدم صحة الخبر.

وأضاف المصدر الأمني أن جميع المتهمين في القضية يُعاد محاكمتهم بعد الطعن على الأحكام الصادرة ضدهم، وتم تأجيل القضية لجلسة 5 سبتمبر المقبل.

وبمجرد أن تم تداول هذا الخبر كان الاسم الأبرز التي تساءل عنه الجميع «سامية شنن»، المرأة الوحيدة المتهمة في القضية من أصل 156 جميعهم ذكور.

وتعود «مذبحة كرداسة» إلى أغسطس 2013 بعد فض اعتصامي رابعة والنهضة، حين قُتل 11 من ضباط وجنود قسم شرطة كرداسة على يد بعض مؤيدي جماعة الإخوان، وتم التمثيل بجثث الضحايا، الأمر الذي دفع قوات الشرطة إلى شن حملة أمنية على المدينة لضبط المتهمين.

القبض عليها
وفي 19 سبتمبر 2013 ألقت قوات الشرطة القبض على «شنن» مع ولديها لينضموا للقضية التي حملت رقم 12749، ليتم بعدها ترحيل سامية شنن إلى سجن القناطر بعد الحكم عليها بالإعدام.

وبحسب أقوال النيابة فإن المتهمة قامت بالتمثيل بجثة العقيد عامر عبد المقصود نائب مأمور قسم كرداسة في أثناء مداهمة المركز.

وبثت النيابة العامة مقطع فيديو مصور للمتهمة تعترف فيه بضرب جثث قتلى قسم كرداسة بـ«الحذاء» لأنهم شاركوا في فض اعتصامي رابعة والنهضة، إلا إنها ادعت أمام المحكمة أن الفيديو تم تسجيله تحت تهديدات قوات الأمن.

كما زعمت أمام المحكمة أنها تعرضت للتعذيب والإهانة اللفظية والجسدية والتعليق في الحائط، مطالبة بعرضها على الطب الشرعي ليفصل في أمرها.

وتشير المعلومات المتوفرة أن “سامية” البالغة من العمر 54 عامًا “بائعة فاكهة”، كانت إحدى السيدات اللاتي شاركن في أكثر من مسيرة نظمها أنصار جماعة الإخوان، بالإضافة إلى اشتراكها في مذبحة كرداسة.

القصة الكاملة لـ«سامية شنن» المرأة الوحيدة المتهمة في مذبحة كرداسة.. مصدر أمني ينفي إعدامها.. اعترفت بالتمثيل بجثث الضباط في مقطع فيديو..المحكمة تحيل أوراقها للمفتي.. و5 سبتمبر جلسة تحديد المصير

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فرنسا تستدعي سفيرها في أنقرة.فيديو

قررت فرنسا استدعاء سفيرها لدى تركيا اليوم السبت على خلفية تصريحات أطلقها ...