المنتج “الذئب”: مارست الجنس مع لورانس فنالت الأوسكار

استمرارا لسلسلة فضائح المتحرش الجنسي هارفي واينستين، أحد أباطرة السينما في هوليوود، زعمت امرأة أن المنتج الهوليوودي أجبرها على ممارسة الجنس في مكتبه عام 2013.
وجاء في قضية ضده أن واينستين تباهي بأنه “مارس الجنس مع الممثلة جنيفر لورانس” بعد أن رفضته ممثلة أخرى”.

وجاءت هذه المزاعم، التي نفتها الممثلة، في ملف دعوى قضائية الجمعة، عندما زعمت امرأة ، لم يكشف عن اسمها، أنه أجبرها على ممارسة الجنس عام 2013.

وبموجب أوراق الدعوى، فقد هجم واينستين على المرأة وأوقعها على الأرض، خلال اجتماع في مكتبه، واعتدى عليها جنسيا.

وعندما رفضت نصيحته، زعمت المرأة أن واينستين قال لها “هل تريدين أن تصبحي ممثلة؟”