الرئيسية / أخبار الجاليات / النمسا تناقش قانوناً جديداَ من شأنه التضييق على اللاجئين

النمسا تناقش قانوناً جديداَ من شأنه التضييق على اللاجئين

قرّ مجلس الوزراء النمساوي مشروع قانون يهدف إلى تشديد إجراءات حصول اللاجئين على الجنسية، ويمكّن السلطات من مصادرة أموال اللاجئين للإنفاق على الخدمات التي يحصلون عليها وكذلك مصادرة هواتفهم المحمولة لأسباب أمنية.

ويزيد مشروع القانون الذي وافقت عليه الحكومة يوم الأربعاء ويتعين أن يقره البرلمان فترة انتظار اللاجئ في البلاد حتى يحصل على الجنسية من ست سنوات إلى عشر سنوات.

وتأتي هذه الإجراءات في وقت يسعى فيه الائتلاف الحاكم المؤلف من محافظين ويمينيين متطرفين لاتخاذ إجراءات صارمة ضد المهاجرين في البلاد، حسب ما أشارت إليه وكالة “رويترز”.

وقال المستشار النمساوي زيباستيان كورتس خلال مؤتمر صحفي في ختام اجتماع أسبوعي للحكومة “مصممون على تكريس (جهودنا) لتحقيق هدف مكافحة الهجرة غير الشرعية وإساءة استغلال اللجوء”.
ووصل إلى النمسا في عام 2015 عدد من اللاجئين يتجاوز واحدا في المئة من عدد سكانها مع بدء تدفق المهاجرين إلى أوروبا هربا من الحروب والفقر في الشرق الأوسط وإفريقيا. وسرعان ما تحول التعاطف مع اللاجئين مع بدء وصولهم إلى قلق بالغ عند زيادة عددهم.

للمزيد على يورونيوز:

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحذير للمصريين العاملين في الكويت

حذر مكتب التمثيل العمالي المصري في الكويت من قيام بعض الأفراد بتشكيل ...