أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الجاليات / “الوطنية للانتخابات” لتسهيل مشاركة المصريين بالخارج

“الوطنية للانتخابات” لتسهيل مشاركة المصريين بالخارج

نظمت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، ورشة عمل اليوم الثلاثاء حول مشاركة المصريين فى الخارج فى الانتخابات، بعنوان “المصريون فى الخارج وتحديات المشاركة الفعالة فى الانتخابات”، وخرجت بعدة توصيات لتسهيل مشاركة المصريين بالخارج فى الاستحقاقات الانتخابية القادمة.

وافتتح المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، ورشة العمل بحضور نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة والمصريين في الخارج، والسفير حمدى لوزا، نائب وزير الخارجية، ورئيس المجلس القومى لحقوق الإنسان محمد فايق، وأعضاء مجلس إدارة الهيئة الوطنية للانتخابات وجهازها التنفيذى.

واستعرض المستشار لاشين إبراهيم، دور الهيئة فى تنظيم وإدارة الانتخابات بالخارج، مشيرا إلى الدور الفعال الذي قامت به كلا من وزارة الخارجية، ووزارة الدولة لشئون الهجرة والمصريين فى الخارج، من أجل تيسير مشاركة المواطنين في العملية الانتخابية، وحثهم على الإدلاء بأصواتهم.

وأكد على ضرورة استمرار التعاون بين كافة الجهات المعنية فيما يخص عملية تصويت المصريين فى الخارج، مشددا على أهمية تضافر جهود وزارتى الخارجية والهجرة والمصريين بالخارج وسائر الجهات المعنية مع الهيئة الوطنية للانتخابات، فى تنظيم الانتخابات بالخارج والعمل على زيادة نسب المشاركة فيها، مشيدا بإقبال الناخبين سواء فى الداخل أو الخارج فى المشاركة بالانتخابات الرئاسية هذا العام .

من جانبها، أعربت نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة، عن سعادتها بالمشاركة فى ورشة العمل، وامتنانها للدور الذى اضطلعت به الهيئة الوطنية للانتخابات في تنظيم الانتخابات الرئاسية .

وأشارت إلى أن التعاون مع الهيئة فى هذا الشأن كان كاملا ومستمرا، مؤكدة على أن المصريين في الخارج حرصوا على المشاركة في الانتخابات الرئاسية، تأكيدا لانتمائهم الوطنى ورغبتهم في أن يكونوا جزءا من الملحمة التى سطرها المصريون فى حبهم لوطنهم ومكافحتهم لقوى الشر.

من ناحية أخرى، أشاد السفير حمدى لوزا بدور الهيئة الوطنية للانتخابات في الإشراف على تنظيم الانتخابات الرئاسية، وبالتنسيق الذى تم بين الهيئة ووزارة الخارجية، من خلال عقد اللجان الانتخابية في السفارات والقنصليات المصرية في الخارج.

كما استعرض بعض المعوقات التي قد تحد من مشاركة المصريين فى الخارج بالاستحقاقات الانتخابية وأهمية التغلب عليها خلال الفترة المقبلة بما في ذلك النظر فى إجراء التعديلات التشريعية اللازمة التى قد يقتضيها الأمر لمواجهة هذة المعوقات.

وصرح المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث الرسمي باسمها، أن ورشة العمل تعد الأولى فى مجموعة من ورش العمل التي تعتزم الهيئة عقدها خلال الفترة المقبلة، لتقييم مجمل عناصر العملية الانتخابية وزيادة التوعية بمقومات نجاحها، مثل مشاركة المرأة والشباب وذوى الاحتياجات الخاصة ودور الإعلام والمجتمع المدنى والمتابعة الدولية للانتخابات.

وأضاف أن ورشة العمل انتهت إلى عدة توصيات، أهمها “مخاطبة الجهات المعنية والمختصة لإقتراح بعض التعديلات التشريعية التي من شأنها التسهيل والتيسير على المصريين في الخارج، ليتمكنوا من الإدلاء بأصواتهم في يسر وسهولة”.

وتابع:” كما أوصت ورشة العمل بمخاطبة وزارة الخارجية بشأن تدريب الدبلوماسيين الذين يشاركون في الإشراف على الانتخابات في الخارج بالسفارات والقنصليات بشكل دورى ومستمر، لإتقان الإشراف على العملية الانتخابية، بالإضافة لتدريبهم على أجهزة التابلت المستخدمة فى العملية الانتخابية بما يصب فى مصلحة الانتخابات وخروجها بأفضل صورة”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فرصة لتعلم اللغة العربية: كورس لغة عربية لغير الناطقين بالعربية

بسم الله الرحمن الرحيم (من سن ٦ سنوات إلى ١٢ سنه) لو ...