الرئيسية / بانوراما نمساوى / بالسويس.. العثور على 24 رضيعا بصناديق القمامة

بالسويس.. العثور على 24 رضيعا بصناديق القمامة

سيدة اكتشفت إلقاء ابنتها لحفيدها غير الشرعى فى صندوق القمامة وطلبت استعادته

دار الأيتام ترفض التبرعات والمطالبة بتواجد طبيب معالج

الأسر البديلة تتقدم بطلبات لرعاية الأطفال

تتسلم دور الأيتام الحكومية بالسويس طفلًا يتلو الآخر، والسبب انتزاع الرحمة من قلوب أبائهم وأمهاتهم الذين ألقوهم داخل صناديق القمامة بعدد من أحياء المحافظة، لتستقبل الدار خلال 12 شهرًا فقط 24 طفلًا رضيعًا، ليتم إنقاذهم وتربيتهم حتى يتم تسليمهم إلى أسر بديلة لرعايتهم بعد إنهاء الإجراءات القانونية لذلك.

تتراوح أعمال الأطفال الذين تم إيداعهم فى دار طيور الجنة للأيتام التابعة لمديرية الصحة بالمحافظة من شهر إلى 3 أعوام، وبمجرد الدخول إلى الدار تستقبلك ابتسامتهم على وجوههم البريئة، ورغم العدد الموجود حاليا بالدار للأطفال فلا يوجد طبيب، وحال تعرض أى طفل للإعياء يقوم المسئولين بالدار بحمله إلى الأطباء الذين يتطوعون خارج الدار بالكشف الطبى عليهم بالمجان بسبب تجاهل مسئولى المستشفى العام إرسال طبيبًا لعلاج الأطفال داخل دار الأيتام التى تقع على مسافة 50 مترًا فقط من المستشفى.

وعلى الرغم من عدم وجود طبيب فإن إدارة الدار ترفض استقبال التبرعات المادية وتكتفى باستقبال التبرعات العينية مثل لبن الأطفال.

وقالت إيمان أحمد إبراهيم، مدير الخدمة الاجتماعية الطبية بالسويس، إن الأطفال وصلوا إلى الدار بعد قيام المواطنين بإبلاغ الشرطة بالعثور عليهم داخل صناديق القمامة أو أمام المنازل ويتم الكشف الطبى عليهم ووضعهم بالحضانات الطبية ثم يتسلمهم الدار حتى يتم رعايتهم بشكل كامل.

وأكدت إبراهيم، على أنه خلال الـ12 شهرًا الماضية وصل الدار ما يقرب من 24 طفلًا عثر عليهم المواطنين فى أماكن مختلفة من بينها بالشارع وأمام العمارات السكنية وفى صناديق القمامة، وأنه توجد أسر بديلة تقوم بطلب تولى مسئولية رعاية الأطفال، مشيرة إلى أنهم يتلقوا الكثير من الطلبات فى هذا الشأن.

وكشفت مدير الخدمة الاجتماعية الطبية بالسويس، عن مفاجأة أنه يوجد آباء وأمهات لبعض الأطفال يأتون إلى من أجل أن يستعيدوا أبنائهم مثل رجل وسيدة بعد زواجهم تقدموا بطلبات لاستعادة طفلهم وحالات مثل هذه تحدث وتتكرر وتوجد إجراءات قانونية يتبعوها لكى يأخذوا أطفالهم مرة أخرى.

وأكدت إيمان، على أنه بالرغم من توافر كل ما يلزم الأطفال من أطعمة وملابس ولكن لا يوجد طبيب معالج متواجد بالدار على الرغم تقديم الكثير من الطلبات لمستشفى السويس العام لتوفير طبيب معالج للأيتام المتواجدون بالدار، مضيفة: “الحقيقة مدير الصحة بالمحافظة متعاون جدا معنا ومع الدار ونحن طلبنا تدخله لكى يتم توفير طبيب للأطفال متواجد بالدار، خاصة أن الأطفال الـ9 الموجودين حاليا كانوا مرضى فى توقيت واحد منذ أيام”.

أما هبة سعيد، أخصائية اجتماعية ومسئولة عن دار الأيتام، قالت إن كل أسرة تريد أن تأخذ طفل لرعايته من الدار تتقدم بطلب للشئون الاجتماعية ويتم دراسة الحالة ويتم المتابعة معنا هنا خلال الأشهر الأولى للطفل ونقوم بتوفير البان للأطفال حتى وهم مع الأسر البديلة، ونقوم أيضا بالاستمرار فى متابعة الأطفال.

وفى سياق متصل، أكد ياسر سعد، مسئول بدار طيور الجنة للأيتام، على أنهم لا يقبلوا أى نوع من التبرعات المادية وحتى التبرعات العينية للأطفال تم توقيفها حاليا لتوافر كل ما يلزم الأطفال داخل الدار، مشددًا على أن الجميع هنا من أجل الأطفال ورعايتهم الرعاية الكاملة.

فيما كشف مصدر بالنيابة العامة بالسويس، عن أنه توجد حالات كثيرة من الأطفال تقدم أقاربهم بطلبات للنيابة تكشف عن أن أبنائهم ألقوا الأطفال فى الشارع بعد ولادتهم مثل سيدة 60 عامًا جاءت إلى النيابة تؤكد أن ابنتها كانت على علاقة مع شاب وألقت الطفل بعد ولادته أمام المنزل وأنها علمت من ابنتها ما قامت به وجاءت تطلب من النيابة أن تتسلم الطفل لتربيته.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا.. ماذا فعل المرض (بجورج وسوف) مسح دموعها واحتضنها.. فقبلت يده

في واقعة كادت أن تختفى مؤخرًا، أثارت فتاة سورية اهتمام عدد كبير ...