الرئيسية » حوادث » بعد سنوات من الصمت.. صديقة الضحية تكشف قتلها على يد أسرتها.. صور

بعد سنوات من الصمت.. صديقة الضحية تكشف قتلها على يد أسرتها.. صور

أحمد شريف
قتلت طالبة تدعى شافيليا أحمد بوحشية من قبل والديها، اللذان تنصلا من جريمتهما لسنوات.

وبحسب صحيفة “ميرور”، كشفت صديقة الضحية “”بال شاهين منير” الآن كيف ساعد سرها في إدانة والدي شافيليا.

قتلت شافيليا البالغة من العمر 16 عامًا في عام 2003 في “جريمة مروعة للشرف” على يد والدها ووالدتها ، اللذان خنقاها بكيس من البلاستيك أسفل حنجرتها بعد سنوات من سوء معاملتها.

تم العثور على جثتها في نهر مدينة كمبريا الإنجليزية بعد ستة أشهر من اختفائها من منزل عائلتها في منطقة وارينجتون ،بمدينة شيشاير.

لكن لمدة تسعة أعوام ، كان والداها ، افتخار وفرزانة أحمد، يعتقدان أنهما فلتا من جريمة قتل في الوقت الذي كافحت فيه الشرطة للعثور على أدلة لتوجيه الاتهام إليهما.

ولكن بعد أن حطمت إحدى الشقيقات الضحية، حاجز الصمت، وافقت على الإدلاء بشهادتها في المحكمة ، حيث شهدت بأن والديها قتلا شقيقاتها، لتوجه المحكمة إليهما تهمة القتل في النهاية.

لكن المدعين العامين عرفوا أنه ربما لا يكون ذلك كافيًا لإدانتهم حتى تكشف “بال شاهين ” صديقة الضحية سرها الرهيب التي كانت احتفظت بها طوال السنوات الأربع الماضية.

ونسخت صديقة الضحية رسالة كتبتها شقيقة أخرى لضحية وصفت فيها رؤيتها جريمة القتل بنفس التفاصيل التي روتها شقيقتها الأولى في المحكمة.

وبعد تلك الشهادة تم إدانة والدي الضحية بالقتل وسجنهما لمدة لا تقل عن 25 عامًا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*