الرئيسية / أخبار عربية / بعد سيطرته على موانئ النفط.. خليفة حفتر: لسنا ضد “حكومة الوفاق”

بعد سيطرته على موانئ النفط.. خليفة حفتر: لسنا ضد “حكومة الوفاق”

قال الفريق أول خليفة حفتر، القائد العام للجيش الليبي، أمس، إن قواته سيطرة على موانئ رأس لانوف والسدر والبريقة النفطية، وإنه لم يكن يهدف للتحكم بها أو ضد حكومة “الوفاق الوطني” برئاسة فايز السراج.

وأضاف حفتر، في حديث لوكالة “سبوتنيك” الروسية، “الحراك العسكري كان بهدف تحرير هذه المنشآت النفطية من قبضة ميليشيات خارجة عن القانون كانت تسيطر على هذه الموانئ، وتعتمد أسلوب الابتزاز للحصول على أموال طائلة”.

وأشار حفتر، إلى أن هذه الميليشيات أوقفت التصدير منذ فترة طويلة، وأدى ذلك إلى خسارة 100 مليار دولار، وانهيار شبه تام للاقتصاد الليبي، مشددًا على أن العملية ليست موجهة ضد المجلس الرئاسي.

وأوضح “ما أود تأكيده أن هذه العملية ليس لها أهداف سياسية على الإطلاق، وهي ليست موجهة ضد المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق، ولا ضد أي دولة”.

وأكد أن العملية تهدف إلى حماية المنشآت وليس التحكم بها، موضحا “طلبنا أن تباشر المؤسسة الوطنية للنفط مهامها فورًا في مسائل الصيانة والتشغيل والتصدير وإبرام الصفقات التجارية دون أدنى تدخل من الجيش باعتبارها شؤونا مدنية بحتة.

واعتبر حفتر، أن الدول التي أدانت سيطرة قواته على الموانئ النفطية لم تتفهم الهدف الرئيس لهذه العملية، مشيرًا إلى تفهمه لمخاوفها.

وردًا على سؤال بشأن موقفه من الدول التي أدانت سيطرة قواته على الموانئ، قال حفتر، “نحن نتفهم مخاوف هذه الدول، ولكن يبدو أنها لم تتفهم الهدف الأساسي من هذا الحراك وظهرت لديها مخاوف بأن الجيش الليبي يعتزم التحكم في المنشآت النفطية، والتدخل في شؤون التشغيل والتصدير، وهذا مخالف للحقيقة تماما.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سحب المنتجات الفرنسية من المتاجر في الأردن.فيديو

استجابت عدة متاجر في الأردن لحملة مقاطعة المنتجات الفرنسية، وفق ما شُوهد ...