euwincasino euwinsg epicwin8 joker123malaysia pussy888malaysia xe88malaysia بعد صدمة «أرامكو السعودية» شركة نفط «إماراتية» تضع مصر فى أزمة – نمساوى
الرئيسية / أخبار عربية / بعد صدمة «أرامكو السعودية» شركة نفط «إماراتية» تضع مصر فى أزمة

بعد صدمة «أرامكو السعودية» شركة نفط «إماراتية» تضع مصر فى أزمة

كتبت – نيفين أشرف
“دانة غاز” تبدأ العد التنازلي في مصر.. شركة النفط الإماراتية تطالب الحكومة بسداد مستحقاتها قبل نهاية العام.. وتحذر من مراجعة خطة استثماراتها في 2017.. وخبراء: لن تفعل مثل “أرامكو”
تحذيرات اقتصادية وجهتها شركة “دانة غاز” الإماراتية للحكومة المصرية، مطالبة إياها بسداد باقي مستحقاتها المالية قبل نهاية العام الجاري، تحسبًا لمراجعة الشركة خطط استثماراتها في مصر خلال العام القادم ما لم تتمكن الحكومة المصرية من تسديد كافة المستحقات المطلوبة.

وكانت شركة دانة غاز الإماراتية، العاملة في مجال استخراج النفط والغاز الطبيعي، قالت إن شركتها في مصر تسلمت من الحكومة المصرية خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري 253 مليون درهم، ويمثل ذلك 77% من إجمالي المبالغ المستحقة خلال الفترة.

وأشارت فى تقرير نتائج أعمالها أول أمس، إلى ارتفاع إجمالي المستحقات المتأخرة للشركة فى مصر إلى 887 مليون درهم فى نهاية الربع الثالث مقارنة بـ843 مليون درهم فى الربع الثانى من 2016، موضحة أنه عوض نمو أرباحها المبالغ المستلمة من حكومة إقليم كردستان العراق، حيث بلغت حصة الشركة من المبالغ المستلمة 235 مليون درهم، ما يعادل 121% من المبالغ المستحقة خلال التسعة أشهر الأولى من العام.

وذكرت الشركة في بيانها، أنه بحلول 30 سبتمبر 2016، بلغ إجمالى مستحقات الشركة من حكومة الإقليم 2.65 مليار درهم مقارنة بـ2.66 مليار درهم فى نهاية الربع الثاني من 2016، مشيرة إلى أنه بلغ إجمالي المبالغ التى استلمتها الشركة خلال الربع الثالث والأشهر التسعة الأولى 176 مليون درهم و539 مليون درهم من كل مناطق عملياتها فى مصر والعراق.

وقال “باتريك ألمان-وارد” الرئيس التنفيذي لشركة “دانة غاز” الإماراتية، إن الشركة ستراجع خطط الاستثمار في مصر لسنة 2017 ما لم تسدد القاهرة مستحقات الشركة التي تتخذ من الإمارات مقرًا لها بالكامل بحلول نهاية هذا العام.

وتباينت آراء خبراء الشأن الاقتصادي، حول كيفية سداد المستحقات المتبقية، إذ رأى البعض أن الحكومة المصرية تمكنت من سداد نسبة كبيرة من إجمالي مستحقات الشركة، وبالتالي فإنه من السهل التغلب على الجزء المتبقي، فيما رأى آخرون أن تسديد مستحقات الشركة يتوقف على قيمة المبلغ المطلوب، مؤكدين أن الأمر مع الشركة الإماراتية يختلف تمامًا عما حدث مع شركة “أرامكو” السعودية.

الدكتور مختار الشريف الخبير الاقتصادي، صرح بأن نسبة المستحقات التي دفعتها مصر أكثر من ثلاثة أرباع المبلغ الإجمالي للشركة الإماراتية، ولم يتبق منها سوى أقل من الربع وهو ما يسهل التغلب عليه، مستبعدًا تفاقم الأمر لما حدث مع شركة “أرامكو” السعودية، خاصة عقب زيارة ولي عهد أبو ظبي الأخيرة لمصر وحديثه الإيجابي مع الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأضاف في تصريحات خاصة للـ”الدستور”، أنه عقب وصول أولى دفعات قرض صندوق النقد الدولي، سوف يصبح لدى مصر حصيلة دولارية كبيرة، تساهم في تسديد المبلغ المتبقي، مؤكدًا أن مصر قادرة
على سداد باقي مستحقات الشركة الإمارتية خلال يومين.

من جانبه قال الدكتور صلاح الدسوقي الخبير الاقتصادي، أن تحذيرات شركة “دانة غاز” الإماراتية، تأتي في إطار العلاقات التجارية بين البلدين ليس الأكثر، لافتًا إلى أنه اجراء طبيعي، ومن حق الشركة المطالبة بباقي مستحقاتها بأشكال متعددة.

وأوضح في تصريحات خاصة للـ”الدستور”، أنه ليس هناك ربط بين مطالب الشركة الإماراتية بمستحقاتها، وبين الأزمة التي حدثت مع شركة “أرامكو” السعودية، لافتًا إلى أنه إذا كان الأمر بالنسبة للمملكة العربية السعودية يرجع إلى خلافات سياسية، فهذا ليس متواجد مع الإمارات.

وأشار الدسوقي، إلى أن قدرة مصر على سداد المستحقات المتبقية يتوقف على قيمتها، مؤكدًا أن قرض صندوق النقد الدولي ليس بإمكانه المساهمة في مثل هذه الأغراض، وإنما يدخل في إطار الموازنة العامة للدولة بهدف دعم الجنيه في سوق الصرف.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من أين أتت النهضة التونسية: بـ285 ألف دولار؟

أقرت محكمة المحاسبات، أعلى جهة قضائية رقابية في تونس، التهم التي لاحقت ...