أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار متفرقة / تركيا تتخلى عن «وجدي غنيم» وتتعهد بتأديبه

تركيا تتخلى عن «وجدي غنيم» وتتعهد بتأديبه

مصطفى بركات
قالت وزارة الخارجية التونسية، في بيان، اليوم الجمعة، بحضور سفير تركيا لدى البلاد، عمر فاروق بمقرّ الوزارة لإبلاغ موقف بلاده الرسمي من تصريحات الإرهابي وجدي غنيم.

وأكد الدبلوماسي التركي أن حكومته منزعجة من التصريحات التي أدلى بها الشخص المذكور، وأنها لا تقبلها، وترفضها قطعيا، مضيفا أن تركيا ترفض أن تكون أراضيها ساحة لاحتضان أي عمل ضد الشعب والحكومة التونسيين.

كما أوضح السفير أن حكومة بلاده تتقاسم شعور الشعب التونسي إزاء هذه التصريحات ولن تسمح بأي نشاط أو تصريحات من شأنها تعكير صفو العلاقات بين البلدين، مؤكدا أن سلطات بلاده شرعت في اتخاذ الإجراءات اللازمة لمقاضاة المدعو وجدي غنيم.

جدير بالذكر أن وزارة الشئون الخارجية استدعت السفير التركي يوم الأربعاء 23 أغسطس؛ للتعبير عن استنكارها الشديد للتصريحات المشينة الصادرة عن الشخص المذكور واستغرابها من استغلاله لإقامته في تركيا للتهجّم على الدولة التونسية ورموزها.

وفى مقطع فيديو تم تداوله على نطاق واسع في تونس، هاجم وجدي غنيم الرئيس التونسي متهمه بالكفر؛ بسبب دعوته إلى المساواة بين النساء والرجال في الميراث، وإلى تغيير القانون الذي يمنع زواج التونسية المسلمة من غير مسلم.

وفي 30 أبريل، أصدر القضاء المصري حكمًا غيابيًا بالإعدام بحق غنيم لإنشائه “جماعة غير قانونية” تحرض على العنف ضد رجال الأمن.

وتقدمت السلطات المصرية بعدة مذكرات إلى الإنتربول الدولي تطلب تسليم وجدي غنيم الذي يتنقل ما بين قطر وتركيا.

كما أدرج اسمه في قائمة الإرهاب التي أعدتها الدول الأربع المقاطعة لقطر، “السعودية ومصر والإمارات والبحرين”، والتي تضمنت قوائم المطلوبين من قطر.

ويثير غنيم، الذي أدرج على لائحة الأشخاص الممنوعين من دخول الأراضي البريطانية منذ 1994 بتهمة دعم الإرهاب، الكثير من الجدل نتيجة مواقفه وتصريحاته.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا..مئات الشاحنات تشكل طابورا بطول عشرين كيلومتر على حدود بولندا وبيلاروس

بينما لا يزال معبر كوزنيكا الحدودي بين بولندا وبيلاروس مغلقا وسط أزمة ...