euwincasino euwinsg epicwin8 joker123malaysia pussy888malaysia xe88malaysia تطور الخلاف بين مصر ودول الخليج – نمساوى
الرئيسية / أخبار عربية / تطور الخلاف بين مصر ودول الخليج

تطور الخلاف بين مصر ودول الخليج

طارق الديب
– بيان الخارجية المصرية يفسر في أكثر من اتجاه ولا يجب فقد التعاطف الخليجي

– عبد المتعان: الإخوان استغلت حادث التفجير لتقليب الدول الخليجة ضد مصر
تنعكس التوترات بين مصر وقطر على علاقة مصر بدول مجلس التعاون الخليجي، فعلى مايبدو أن تلك العلاقة الملتهبة قد تأخذ منحنيات أخرى خلال الأيام القادمة، خصوصًا وأن القاهرة بالفعل بدأت تفقد الدول الخليجية واحدة تلو الأخرى.
رأينا بالأمس، بيانًا للأمين العام لمجلس التعاون الخليجي يرفض فيه الزج باسم قطر في حادث تفجير الكنيسة البطرسية، وهو ما عقبت عليه مصر ببيان رسمي قال فيه: «أنها كانت تتمنى أن يكون البيان أكثر تعاطفًا مع مصر بعد هذا العمل الإجرامي الذي استهدفها».
وقالت الخارجية المصرية إن بيان أمين عام التعاون الخليجي كان يُفترض أن يستند على قراءة جيدة للموقف المصري، وذلك لكون البيان الوحيد الرسمي صادر عن وزارة الداخلية المصرية والتي أعلنت أن المخطط الرئيسي لعملية التفجير سافر إلى دولة قطر في عام 2015.

بيان الخارجية المصرية يفسر في أكثر من اتجاه ولا يجب فقد التعاطف الخليجي
ويُفهم من بيان الخارجية المصرية أحد أمرين، إما أن القاهرة تحاول لفت انتباه دول مجلس التعاون الخليجي إلى أن وزارة الداخلية هيّ الجهة الرسمية الوحيدة التي أعلنت عن علاقة المخطط للتفجير بدولة قطر وسفره وتدريبه هناك، أو أن مصر تحاول الحفاظ على ما تبقى من تضامن خليجي معها.
وفي كلا الحالتين، فإن مصر تخسر كثيرًا بفقدان التعاطف الخليجي معها، خصوصًا وأن المساعدات التي قدمتها دول الخليج لمصر بعد 30 يونيه، مكنتها من الوقوف قليلاً على قدميها.

رخا: اتهام الدول دون قرائن مادية «خطأ» وتعاملنا مع قطر بنفس منطق حماس
وفي السياق السابق، قال السفير رخا أحمد حسن، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن العلاقات المصرية العربية حاليًا تشهد حالة من الاحتقان «غير مسبوق»، لافتًا إلى أنها تحتاج التروي من جانب جميع الأطراف، مطالبًا الحكومة المصرية بعد اتهام أي دولة بدون قرائن مادية ملموسة حتى لا تتوتر العلاقات أكثر من ذلك.

اقرأ أيضا: رد قوي من الخارجية على بيان «التعاون الخليجى»
وأوضح رخا في تصريح لـ «اليوم الجديد»، أنه معلوم للجميع بأن قطر تمول الجماعات الإرهابية وأنها تمول جبهة النصرة وغيرها من الجماعات والتنظيمات، لكن أن يتم توجيه اتهام مباشر لها، فهذا الأمر يحتاج إلى دلائل قوية، خصوصًا وأن قطر هيّ إحدى دول مجلس التعاون الخليجي، وبالتالي تأزم العلاقات معها أكثر يؤدي لنتيجة حتمية بتأثر علاقة مصر بتلك الدول.
وأشار مساعد وزير الخارجية الأسبق، إلى أن مصر تعاملت مع قطر بنفس العقلية التي تعاملت بها مع حماس، متسائلاً هل معنى أن المتهم الرئيسي في تفجير الكنيسة سافر إلى قطر، أنها متورطة في العملية؟، مضيفًا: ماحدث هو نجاح كبير للإرهابيين، يجب علينا علاج القصور أولاً ونعلم كيف دخل هذا الإرهابي الكنيسة ثم بعد ذلك توجيه الاتهامات للدول الأخرى.

عبد المتعان: الإخوان استغلت حادث التفجير لتقليب الدول الخليجة على مصر
من جانبه، قال مساعد وزير الخارجية الأسبق، السفير جمال عبد المتعان، إن البيان الصادر من وزارة الخارجية يؤكد حرص مصر على علاقاتها بالدول الخليجية، مؤكدًا أن الرئيس السيسي حريص على أمن الخليج كأمن مصر، مضيفًا: «مجلس التعاون الخليجي قبل إدانته للزج باسم قطر، اعتبر أن علاقة دول الخليج بمصر علاقة تاريخية لا يؤثر فيها شئ».
ورغم ذلك، فإن «عبد المتعان» أكد لـ «اليوم الجديد»، أن مصر عليها الحرص أكثر في تعاملاتها مع دول الخليج، خصوصًا وأن جماعة الإخوان تستغل جيدًا تلك الأحداث، وسوقت بيان وزارة الداخلية على أنه اتهام رسمي لقطر بالتورط في الحادث بينما البيان أشار إلى سفر المتهم إلى دولة قطر.
وأضاف: دول مجلس التعاون الخليجي حريصة على علاقتها بمصر، لكن لا يجب على القاهرة ألا تتهم دون دليل، خصوصًا وأن العلاقات الدبلوماسية والسياسية بين الدول حساسة جدًا وتتأثر بالتصريحات، كما أن البيان الصادر من الداخلية خرج بشكل رسمي.
ويتخوف متابعون من تأثر العلاقات المصرية الخليجية بعد تراجع علاقة مصر بالسعودية وقطر، رغم أن الرئيس السيسي كان دائمًا حريصًا على علاقته بدول الخليج وهو ما ترجمه الرئيس في تصريحه «مسافة السكة»، وتعني أنه مستعد دائمًا للدفاع عن أمن الخليج ضد الأعداء.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من أين أتت النهضة التونسية: بـ285 ألف دولار؟

أقرت محكمة المحاسبات، أعلى جهة قضائية رقابية في تونس، التهم التي لاحقت ...