أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الجاليات / تغريم أم سورية بـ 1200 يورو لضربها ابنها

تغريم أم سورية بـ 1200 يورو لضربها ابنها

عكس السير .
حكمت محكمة نمساوية على لاجئة سورية بدفع غرامة مالية قدرها 1200 يورو، وذلك بعد إثبات أنها قامت بضرب طفلها الصغير البالغ من العمر عامين.
وقالت صحيفة “كرونة” النمساوية”، أول أمس الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الأطباء في إحدى العيادات، بولاية تيرول النمساوية، أخبروا الشرطة بعد أن لاحظوا وجود كدمات كبيرة على ظهر طفل سوري.
ووصلت الشرطة بعد التحقيق إلى أن سبب الكدمات هو ضرب عنيف من قبل الأم (31 عاماً)، ووجهت لها تهمة تعذيب قاصر.
وقالت الأم، والتي تقيم في النمسا منذ عامين، أمام المحكمة أنها لم تكن تعرف بأن الضرب ممنوع، وأن الأب هو من نقل ابنه إلى المستشفى بسبب الكدمات الزرقاء.
وعندما سألت القاضية الأم عن سبب ضربها لابنها، أجابت أنها كانت تشعر بالتوتر، حيث صرخ الطفل عندما غادر الأب المنزل، وأضافت أن أدوية تأخذها قد أثارت ردود فعل نفسية مجهدة بالنسبة لها.
وبعد إصدار الحكم، قالت القاضية للأم السورية: “آمل كثيراً أن يكون هذا الحادث للمرة الأخيرة”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تهم فساد تلاحق مستشار النمسا.. والإدعاء العام يبدأ التحقيق

بدأ مكتب المدعى العام النمساوى، تحقيقات جديدة حول شبهات فساد مالى طالت ...