الرئيسية / أخبار الجاليات / تفاصيل تجاهل القنصلية المصرية لجثة مواطن مصرى بإحدى مستشفيات لندن

تفاصيل تجاهل القنصلية المصرية لجثة مواطن مصرى بإحدى مستشفيات لندن

أكد أسامة غريب قنديل، وفاة شقيقه سيد المصرى المقيم فى بريطانيا، والذى تواجد جثمانه فى مشرحة مستشفى سانت مارى بوسط لندن منذ يوم 26 فبراير، ولَم يكتشف أصدقائه مكانه حتى الْيوم.

وأوضح أسامة غريب، أنه لم يعلم بوفاة شقيقة إلا يوم أمس، حيث وصلته رسالة من أحد المصريين المتواجدين فى بريطانيا يؤكد له وفاة أخيه سيد، حيث تواصل مع القنصلية المصرية فى لندن دون وجود أى استجابة منها، موضحا أنه لم يكن متوقعا أن يكون رد السفارة المصرية بهذا الشكل.

وأشار غريب إلى أنه وفقا للمعلومات سيتم الانتهاء من جميع الأوراق الخاصة بنقل جثمان أخيه من المشرحة يوم الإثنين المقبل، مؤكدا على تواجد جثمانه شقيقه منذ يوم 26 فبراير فى المستشفى.

وأضاف أن شقيقه متزوج وأسرته متواجدة فى مصر، لكنه توجه إلى لندن منذ سنة ونصف تقريبا للعمل هناك.

من جانبه، قال مصطفى المنشاوى، مواطن مصرى مقيم فى لندن، إنه علم بوفاة المواطن المصرى سيد غريب قنديل من أحد العمال، وأنه متواجد فى مستشفى سانت مارى بوسط لندن.

وأشار المواطن المصرى . إلى أنه توجه للمستشفى واتصل مايقرب من 5 مرات بالقنصلية لكنها تجاهلت حالة المواطن المصرى المتوفى، حيث علم أنه مصرى من خلال باسبوره الخاص.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النمسا: إصدار “جواز سفر كورونا” الجمعة المقبل وتعميمه في أوروبا أول يوليو

أعلن فولفانج موكشتاين وزير الصحة النمساوي أنه سيتم العمل “بجواز كورونا الأخضر” ...