أخبار عاجلة
الرئيسية / بانوراما نمساوى / تفاصيل تعذيب سائق بالشرقية لابنته لمدة 3 أيام بسبب “فلوس الدروس”

تفاصيل تعذيب سائق بالشرقية لابنته لمدة 3 أيام بسبب “فلوس الدروس”

“بابا قاسى أوى علينا ويعذبنا باستمرار، مش عايزة ارجع تانى أعيش معاه”.. بهذه الكلمات بدأت “هند.م.م” الطالبة بالصف الثالث الإعدادى بمحافظة الشرقية، تحكى “لنمساوى” تفاصيل تعذيبها على يد والدها الذى تجرد من كل المشاعر الإنسانية، واستمر فى تعذبيها 3 أيام، بسبب أجر الدرس الخصوصى.

تفاصيل مأساوية ترويها طفلة لا يتجاوز عمرها 15 عامًا، عن وحشية أب أفقدته المخدرات عقلة ودمرت أسرته، فتؤكد أن والدها سائق تاكسى وشهرته “حمادة”، قاسى المعاملة معهم باستمرار، دائما يعذبها هى وشقيقتها الصغرى “وعد” ووالدتهم بالضرب بالكرباج، وأنه أحيانا يتفنن فى التعذيب ويجبرهن على الوقوف بالساعات على أصابع القدم رافعين أيديهم للأعلى، وينذرهم بأن أى حركة سيرد عليهم بالكرباج، قائلة: “إنه ينفق كل دخلة على المخدرات، ما يؤثر علينا فيحرمنا من كافة مستلزمات الحياة وأحيانا نظل طول اليوم بدون طعام”.

الطفلة تغيبت عن الدرس بسبب الأجر
وعن وصلة التعذيب التى استمرت ثلاث أيام ونجاتها من الموت بأعجوبة، أضافت المجنى عليها وهى تبكى: “منذ بداية العام الدراسى، لم يسدد مصاريف أجر الدروس الخصوصية، كنت دائما فى حرج بين زميلاتى، وأحيانا “استخبى” وسط البنات عشان المدرس مش ياخد باله منى ويطالبنى بالأجر، أو أجلس تحت الشباك فى الشارع للاستماع للشرح من الخارج”.

وتابعت: “فى الفترة الأخيرة بدأت نفسيتى تتعب من مطالبة المدرسين وإحراجى المستمر بين الطلاب، فبدأت أتغيب عن الدرس، وعندما علم أننى لا أذهب للدرس بدلا من معالجة الأمر وتسديد المصاريف المتأخرة انهال على بالضرب”.

نجاة الطفلة من الموت
وتكمل هند: “حبسنى فى غرفة، وربطنى بحبل، وانهال على بالضرب بشومة بها مسامير، وعندما كنت أصرخ كان يكتم أنفاسى ويهددنى بشوى وجهى بالمياه المغلية”، قائلة “توسلت إليه.. أنا بموت ارحمنى”، فكان يرد: “أنا حفرت قبرك”، وسحب المطواة وبدأ فى تقطيع شعرى، وعندما صرخت والدتى للاستغاثة بالجيران، والذين حضروا وحاولوا منعه عن تعذيبى أخبرهم أنه سيتركنى”، وبعدها دخل الغرفة مرة ثانية وأمسك بسخان الشاى الكهربائى، وسكب المياه المغلية عليا، فهربت أمى بعدما انهارت من تعذيبه لنا، مضيفة: “ظللت ثلاث أيام فى الغرفة محبوسة بدون أكل.. كانت إحدى الجارات تقدم لى طعام مرة واحدة بعد التوسل إليه، وفى اليوم الثالث توسلت إليه جارتنا بأن أجلس معها أنا وشقيقتى، وعندما ذهبت إليها قمت بمغافلتها وهربت أنا وأختى وعد”.

هروب الطفلتين من جحيم الأب
وتابعت: “غافلت جارتى وهربت خوفا من قتلى، اتسحبت أنا وأختى وعد 8 سنوات من البيت الساعة واحدة ونزلنا بدون حذاء وملابسى مقطعة وهرولت إلى الطريق.. كان الوقت برد والشبورة مفيش حد فى الشوارع، وشاورت لسائق تاكسى وطلبت منه الذهاب لموقف بنها، وأخبرته أن مش معايا فلوس، فسألنى رايحة فين، قولته رايحة لخالتى وأمى، وأعطتيه رقم المحمول الخاص بهما فاتصل بهما، وأوصلنى إلى مدينة بنها حتى منزل خالتى، ورفض تركنا فى هذا الوقت بالمواصلات”.

الأم: الظروف أجبرتنى على الزواج منه
وتقول “دعاء.ع” 35 سنة ربة منزل: زوجى يتعاطى المخدرات بكل أنواعها، وقاسى المعاملة معى منذ اليوم الأول للزواج، لكنى كنت بستحمل من أجل الأطفال، وأيضا مقدرش أسيب البيت وأروح لحد من أهلى”.

وتضيف الأم: “بسبب المخدرات كان ينام طول اليوم وينزل فى الليل يعمل على التاكسى هو مستأجرة وليس ملكه لمدة ساعة أو اثنين ليوفر لنفسه ثمن المخدرات ويتركنا ثلاث بنات “هند، ووعد، وغادة” بدون طعام أو مصاريف لتسديد أى ديون، فضلا عن سوء معاملته وتعذيبه المستمر لى وللبنات، إلى أن فاض الكيل، واضطرت للهرب بعد تهديده لنا بالقتل”، قائلة: “خلاص مش هستحمل تانى بعد ما كان هيقتل البنت”.

النيابة تحقق
تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، إخطارا بتحرير ربة منزل بلاغا بمركز الشرطة، تتهم فيه زوجها سائق تاكسى، بتعذيب ابنتهما وضربها بشكل وحشى وحلق شعرها، وذكر المحضر رقم 60776 جنح المركز، أن مستشفى الأحرار بالزقازيق استقبل “ه. م. م” 14 عاما طالبة بالصف الثالث الإعدادى، تعانى من شرخ باليد وجروح وحروق بالجسم، وكلفت نياية مركز الزقازيق، المباحث الجنائية والرائد أشرف ضيف رئيس المباحث، بعمل محضر تحريات حول الوقعة.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا: حفل وداع أطقم طائرات روسية شاركت في إخماد حرائق الغابات في تركيا

نظمت في مطار أنطاليا الدولي مراسم وداع لأطقم طائرات تابعة لوزارة الدفاع ...