“تهديد مرتبط بإيران” وراء سحب دبلوماسيين أميركيين من العراق

قال مسؤولون كبار في الخارجية الأميركية، الأربعاء، إن سحب الدبلوماسيين الأميركيين غير الأساسيين من العراق سببه “تهديد وشيك على صلة مباشرة بإيران”.
وأوضح أحد هؤلاء المسؤولين أن هذا التهديد “حقيقي”، لافتا إلى أن “ميليشيات عراقية بقيادة الحرس الثوري الإيراني” تقف وراءه.

وأضاف أمام صحفيين في واشنطن: “إنه تهديد وشيك يطاول طواقمنا”، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وردا على سؤال عما إذا كانت طهران ضالعة في هذه التهديدات، من وجهة نظر الإدارة الأميركية، قال مسؤول آخر: “الأمر مرتبط مباشرة بإيران، عدد كبير من التهديدات على صلة مباشرة بها”.

وتحدث المسؤولون عن معلومات استخباراتية جديدة أفضت إلى قرار سحب قسم من الدبلوماسيين في العراق.

وكانت الولايات المتحدة قد طلبت، في وقت سابق من الأربعاء، من جميع موظفيها غير الأساسيين مغادرة سفارتها في بغداد وقنصليتها في أربيل.

وأكد المسؤولون الأميركيون أن القرار “لا يعني أن الولايات المتحدة ستقوم بعمل عسكري وشيك”، وقال أحدهم: “كل اتصال أجريته مع أكبر المسؤولين في الإدارة الأميركية يفيد بأنه ليس هناك نية أبدا أو مصلحة في اندلاع نزاع عسكري مع أية جهة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*