الرئيسية / أخبار الجاليات / ثلث المسلمين فى بريطانيا يتعرضون لانتهاكات أو جرائم أثناء دراستهم

ثلث المسلمين فى بريطانيا يتعرضون لانتهاكات أو جرائم أثناء دراستهم

كشفت نتائج استطلاع للرأى أجراه اتحاد الطلاب الوطنى فى المملكة المتحدة النقاب عن تعرض ثلث الطلاب المسلمين للانتهاكات أو الجرائم فى أماكن دراستهم بالإضافة إلى اعتقاد معظم الضحايا أنه مدفوع بمصطلح “إسلاموفوبيا” وهو الخوف من الإسلام.

وذكرت صحيفة (الجارديان) البريطانية – فى سياق تقرير أوردته على موقعها الإلكترونى اليوم الإثنين- أن الاستطلاع تم إطلاقه العام الماضى من أجل مزيد من الفهم الأفضل للطلاب المسلمين بالتعليم العالى فى بريطانيا، موضحة أنه تم الحصول على 578 رد من المستطلعة آراؤهم من بين الطلاب المقيمين فى المملكة المتحدة.

ولفتت الصحيفة إلى أن واحدًا من كل ثلاثة أشخاص شهد بتعرضه إلى بعض أنواع سوء المعاملة أو الجريمة فى مكان دراسته فى حين أعتقد 79% أن السبب وراء ذلك هو التحيز المتعلق بهويتهم الإسلامية.

وأوضح ثلث المشاركين أنهم قلقون للغاية من التعرض للإيذاء اللفظى أو الاعتداءات البدنية أو أعمال التخريب أو الإضرار بممتلكاتهم أو السرقة فى مكان دراستهم نظرًا لتعلق الأمر بعقائدهم الدينية أو معتقدهم.

وأضاف الاستطلاع أن المسلمات اللاتى يرتدين الحجاب أو المنتقبات أكثر عرضة للقلق.. مضيفا أنهم يشعرون بقلق عميق من المشاعر المعادية للإسلام (إسلاموفوبيا) فى قطاع التعليم والمجتمع بشكل عام، ويجب أن تتخذ المؤسسات والاتحادات الطلابية إجراءات فورية لحماية الطلاب المسلمين وخاصة المسلمات من العنصرية فى الحرم الجامعى أو حوله.

وقد تعرضت الطالبة المصرية مريم مصطفى التى تبلغ 18 عامًا لاعتداء وحشى فى مدينة “نونتجهام” البريطانية فى 2 مارس الجارى من قبل 10 فتيات بريطانيات، قمن بسحلها لمسافة تزيد على 20 مترا.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النمسا: إصدار “جواز سفر كورونا” الجمعة المقبل وتعميمه في أوروبا أول يوليو

أعلن فولفانج موكشتاين وزير الصحة النمساوي أنه سيتم العمل “بجواز كورونا الأخضر” ...