الرئيسية / أخبار متفرقة / جدار مجري ثان لصدّ المهاجرين

جدار مجري ثان لصدّ المهاجرين

باشرت المجر بناء ثاني “سياج ذكي” على الحدود مع صربيا، يضم أجهزة استشعار حرارة وكاميرات ليلية، وهو مصمم لرصد محاولات المهاجرين المحتملة لدخول البلاد، وفق ما أعلنته شبكة التلفزة العامة أمس الاثنين

وكان رئيس الوزراء المجري المحافظ فيكتور أوربان أعلن في أغسطس نيته بناء سياج ثان لتعزيز سياج أقيم في وقت سابق على الحدود الصربية لمنع دخول المهاجرين.

ووصفت وسائل إعلام محلية السياج الثاني الذي أنهى سجناء مجريون تركيب الجزء الأول منه، بأنه “ذكي” نظرا إلى التكنولوجيا المتطورة المستخدمة فيه، مثل أجهزة استشعار الحرارة والحركة والكاميرات الليلية.

وأشارت شبكة التلفزة العامة إلى أن هذا السياج -الذي يبلغ ارتفاعه ثلاثة أمتار، ويمتد الجزء الأول منه على مسافة 10.3 كيلومترات- سيقلل عدد أفراد الجيش والشرطة اللازم لضبط الحدود، وستقرر الحكومة لاحقا متى ستنهي بناء السياج.

في السياق، أعلن وزراء الداخلية في دول مجموعة فيسغراد (التي تضم المجر وبولندا وجمهورية تشيكيا وسلوفاكيا) أمس في وارسو تشكيل “مركز لإدارة أزمة المهاجرين” بهدف تنسيق مساعدتهم للاجئين خارج الاتحاد الأوروبي، في لبنان أو في الأردن.

والمركز الذي ستديره بولندا يبدو بمثابة اقتراح مضاد في مواجهة نظام الحصص الإلزامية للاجئين الذي دعت إليه بروكسل ورفضته المجموعة مجددا، معتبرة أنه “غير ناجع”.

وقال الوزير البولندي ماريوس بلاساك في مؤتمر صحفي إن الهدف هو تقاسم إجراءات المساعدة الجيدة للمهاجرين حيث هم لاجئون، في لبنان والأردن وفي المخيمات التي تضم أناسا فروا من الحرب،

وأشار إلى أهمية “تنسيق هذه الأعمال ورصد أموال مصدرها دولنا وتقديم مساعدات فعلية”.

وشدد المشاركون في الاجتماع -الذي حضره أيضا ممثلون للنمسا وبلجيكا وبلغاريا وكرواتيا وسلوفينيا- على وجوب فرض رقابة أكبر على حدود الاتحاد الأوروبي وتشجيع عودة المهاجرين إلى بلدانهم الأصلية

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...