الرئيسية / حوادث / حارس عقار يقتل رجلا مسن لسرقة مصاريف دفنته “تحويشة عمره”

حارس عقار يقتل رجلا مسن لسرقة مصاريف دفنته “تحويشة عمره”

انتهز حارس عقار فرصة إقامة طليق شقيقته المسن بمفرده فى شقة ببولاق الدكرور، لقتله والاستيلاء على مبلغ 5 آلاف جنيه، كان المجنى عليه قد احتفظ بها للإنفاق على مصاريف جنازته ودفنه، توجه القاتل إلى الضحية بحجة تنظيف الشقة، ثم هشم رأسه بـ”أجنة حديدية”، واستكمل جريمته بضربه بطفاية سجائر رخام، وخنقه حتى تأكد من وفاته.

وكانت المفاجأة، بفشل المتهم فى العثور على المبلغ المالى، وعثوره فقط على 300 جنيه، ليكتشف جيران الضحية الجريمة، وينجح رجال المباحث فى كشف هوية المتهم والقبض عليه خلال 7 أيام.

الشارع الذى شهد الحادث الشارع الذى شهد الحادث

من جانبها قالت “رشا” ابنة المجنى عليه لـ”اليوم السابع” إن والدها يبلغ من العمر 69 عاما، يقيم بمفرده بالشقة منذ 5 سنوات، عقب وفاة والدته، وكانت تتردد عليه لتنظيف الشقة وتوفير احتياجاته، حتى أجرت عملية حقن مجهرى، وعجزت عن الذهاب له فى الآونة الأخيرة.

الشارع الذى يقيم به المجنى عليه ببولاق الدكرور الشارع الذى يقيم به المجنى عليه ببولاق الدكرور

وأضافت أن والدها تزوج من ربة منزل تدعى “حلاوتهم” عقب وفاة والدتها، واستمر زواجه منها لما يقرب من عام ونصف، ثم طلقها، إلا أن صداقته بشقيقيها كانت مستمرة، وكان يقابلهما بمقهى بمنطقة السيدة زينب، وهى المنطقة التى كان يتردد عليها يوميا باعتبارها محل إقامته الأصلى.

العقار الذى شهد الجريمة العقار الذى شهد الجريمة

وقالت إن شقيق مطلقته “فوزى.خ.م” حارس عقار، كان يتردد على والدها لتنظيف شقته ببولاق الدكرور، مقابل حصوله على مبلغ مالى، حتى قرر قتل والدها لسرقته، اعتقادا منه أنه يحتفظ بمبلغ مالى بشقته.

المجنى عليه 2 المجنى عليه
وتحدثت ابنة المجنى عليه عن كيفية اكتشاف الجريمة، فقالت إن شقيقتها الكبرى كانت قد دعت والدها لتناول الإفطار بصحبتها، يوم 26 من شهر رمضان، إلا أنها فوجئت بعدم حضوره، مما دفعها للاتصال على هاتفه المحمول للاطمئنان عليه، إلا أن هاتفه كان مغلقا.

شقة المجنى عليه شقة المجنى عليه
وأضافت أن شقيقتها الكبرى أخبرتها بعدم رد والدها على الهاتف، مما دفعها للاتصال بجارته التى تقيم بالطابق الأرضى، وطلبت منها الاطمئنان عليه، فصعدت جارتها إلى شقته بالطابق الثانى، واكتشفت أن باب الشقة مفتوح، فطرقت الباب إلا أنها لم تتلق أى استجابة، فاستعانت بجارها الذى يقيم بالطابق الثالث، ودخل الشقة واكتشف مقتل المجنى عليه، وعثر على جثته بسرير غرفة نومه غارقا فى دمائه ومفارقا الحياة.

مدخل العقار الذى شهد الجريمة مدخل العقار الذى شهد الجريمة
من جانبه ذكر عبد العظيم أحمد جار المجنى عليه، أن جارته التى تقيم بالطابق الرابع اكتشفت أن باب شقة المجنى عليه غير مغلق، فاستعانت بشقيقه “رمضان” ودخل الشقة للاطمئنان على الضحية، فعثر على جثته بغرفة نومه.

وأضاف أنهم سارعوا لإبلاغ قسم شرطة بولاق الدكرور، كما أبلغوا أسرة القتيل، ووصل رجال المباحث إلى محل الواقعة، ثم نقلوا الجثة إلى مشرحة زينهم عقب انتهاء المعاينة ومناظرة الجثة.

مسكن الضحية مسكن الضحية
وقال جار الضحية، إن المجنى عليه كان قليل الاختلاط بجيرانه، وكانت علاقته بهم محدودة، مؤكدا أنه يقيم بشقته منذ عام، وخلال تلك الفترة لم يشاهده سوى ما يقرب من 3 مرات فقط.

مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة، ذكر أن فريق البحث الذى تولى جمع التحريات، تمكن من تحديد هوية القاتل والقبض عليه خلال 7 أيام، حيث فحص رجال المباحث المترددين على الضحية واستمع لأقوال جيرانه، حتى تمكنوا من تحديد هوية القاتل.

وأضاف المصدر أن الجريمة تلقى بها العقيد طارق حمزة مفتش مباحث غرب الجيزة بلاغا يفيد العثور على جثة ” محمد.م.ع” 69 سنة سائق داخل شقته ببولاق الدكرور، فانتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، ووجد الرائد هانى الحسينى رئيس مباحث بولاق الدكرور على جثة المجنى عليه بغرفة نومه مصابا بعدة جروح برأسه، كما تبين وجود آثار بعثرة بمحتويات الشقة.

وكشفت تحريات النقيبين طارق مدحت وأمين سكورى هوية المتهم بارتكاب الجريمة، بعد فحص عدد من المشتبه بهم، وتبين أنه يدعى “فوزى.خ.م” 30 سنة حارس عقار، زوج مطلقة الضحية، ويقيم بمنطقة عابدين بالقاهرة.

وبإعداد كمين له تم القبض عليه، وبمواجهته اعترف أمام العميد عبد الحميد أبو موسى رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة بارتكاب الجريمة، طمعا فى سرقة مبلغ 5 آلاف جنيه، كان المجنى عليه قد احتفظ به، للإنفاق على مصاريف جنازته ودفنه.

وقال المتهم إنه كان يتردد على المجنى عليه لتنظيف شقته، حتى قرر قتله لسرقة مبلغ 5 آلاف جنيه، ويوم الحادث توجه إلى شقته وفور دخوله، اعتدى على الضحية بأجنة حديدية، وأصابه برأسه، حتى فقد وعيه، ثم نقله إلى غرفة نومه، وأثناء تفتيشه بالشقة فوجئ أن المجنى عليه يسترد وعيه، فسدد له ضربة بطفاية سجائر، ثم خنقه، حتى تأكد من مفارقته الحياة، واستولى على هاتفه المحمول و300 جنيه وجهاز ريسيفر وفر هاربا، وحرر محضر بالواقعة وأخطر اللواء هشام العراقى مدير أمن الجيزة، واللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، وأمرت النيابة بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمرة

بالأسعار: عمرة أجازة رأس السنة