أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار مصرية / حفيد مؤسس الإخوان يعترف بممارسة الزنا

حفيد مؤسس الإخوان يعترف بممارسة الزنا

عرفة البنداري
اعترف طارق رمضان، حفيد مؤسس الإخوان، بإقامة علاقات جنسية مع نساء، كن اتهمنه بالاغتصاب، مبررا ذلك بأن “المعاشرة” تمت بالتراضي بين الطرفين.

وقال رمضان، في لقاء مع قناة “BFM” الفرنسية، إنه كذب بالفعل، وزعم أنه فعل ذلك حتى يحمي عائلته، لأنه وجد نفسه فجأة في قلب العاصفة بعدما تحدثت الصحافة عن وقائع الاغتصاب. بحسب ما ذكرت قناة “سكاي نيوز”.

وقال رمضان في محاولة تبريره الكذب: “لو أردنا أن نضع في السجن كل من لا يقول الحقيقة بشأن علاقاته الجنسية بالرضا، فربما سنزج بنصف الفرنسيين في الزنزانة”.

وشكل اعتراف حفيد مؤسس الإخوان بإقامة علاقات جنسية بالتراضي مع المشتكيات، حرجا كبيرا لدى من دافعوا عنه وصورا اعتقاله بمثابة مؤامرة من الخصوم. واتهم رمضان من اشتكين الاغتصاب بالكذب والتآمر، وقال إنهن تواصلن فيما بينهن لأجل الإيقاع به في “كمين”.
.
وفي أواخر أغسطس الماضي، سلطت الصحافة الفرنسية الضوء على ما يواجهه رمضان من دعاوى جديدة بتهمة اغتصاب جماعي، وأضافت أن وقائع الجريمة المفترضة تعود وقائعها إلى عام 2014.

وقالت صحيفة “جورنال دو ديمانش”، إن النيابة العامة في باريس تقدّمت ببيان اتهامي تكميلي بعد ادعاء “امرأة خمسينية، كانت تعمل صحفية في إذاعة” بشكوى في مايو الماضي. وتساءل الصحفي الفرنسي، جون جاك بوردان، بكثير من الاستغراب: “كيف تدعو الناس في المؤتمرات إلى العفة، وفي الوقت نفسه، تقيم علاقات جنسية متعددة مع ممارسات عنيفة على الأرجح”.

وحين وجد حفيد مؤسس الإخوان نفسه محرجًا، بسبب هذا التناقض بين القول والفعل، قال إنه يقدم اعتذاره لمن شعروا بالخذلان وسط الجالية المسلمة “أطلب الصفح من الله ومن عائلتي ومن الجالية المسلمة”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

على نفقة مصر: مغادرة 4000 سائح أوكراني إلى دول مجاورة لبلادهم

أعلنت الحكومة المصرية مواصلتها تقديم ما يلزم من مساعدات ودعم للسياح الأوكرانيين ...