euwincasino euwinsg epicwin8 joker123malaysia pussy888malaysia xe88malaysia «حلب» في قبضة الجيش السوري.. والدول الداعمة للمعارضة تلجأ للجامعة العربية – نمساوى
الرئيسية / أخبار عربية / «حلب» في قبضة الجيش السوري.. والدول الداعمة للمعارضة تلجأ للجامعة العربية

«حلب» في قبضة الجيش السوري.. والدول الداعمة للمعارضة تلجأ للجامعة العربية

يبدو أن معركة الجيش السوري والمعارضة السورية في حلب قد وصلت لمراحلها الأخيرة، بعد سيطرة القوات السورية على معظم أنحاء المدينة.

الجيش السوري يكثف هجماته في الأيام الماضية الأخيرة على الأحياء الشرقية بمدينة حلب، والتي تتمركز فيها فصائل المعارضة، واستطاع السيطرة على مناطق جديدة اليوم الثلاثاء، منها الشيخ سعيد، والشحادين، ومنطقة الإسكان، وكرم الأفندي، وكرم الدعدع، والصالحين، وغيرها من الأحياء، التي أصبحت في قبضة وتحت حصار قوات النظام السوري.

98 % تحت سيطرة الاجيش السوري
90 % من الأحياء التي كانت تخضع للمعارضة قبل نحو شهر، باتت الآن بيد الجيش السوري، وأصبح الجيش النظامي يسيطر على 98 % من مدينة حلب.
المعركة في حلب دخلت المرحلة الأخيرة، فلم يبقى إلا في جزء الصغير شرق المدينة، تسيطر عليه المعارضة.
المناطق الخاضعة للمعارضة شهدت في الساعات الماضية قصفًا عنيفًا من الجيش السوري مدعومة بطيران القوات الروسية على الجانب الشرقي.

خسارة المعارضة
الجيش السوري اقتحم المناطق التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة في شرق حلب، اليوم الثلاثاء، مثل أحياء الفردوس وبستان القصر والزبدية لاستعادتها، وأسفر عن مقتل 60 شخصًا بينهم مدنيون سقطوا نتيجة لإطلاق النار والقصف المدفعي من قوات الجيش السوري، وأصبحت المعارضة محصورة في قطاع صغير بالمدينة، وتشهد انهيارًا كبيرًا، وذلك حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وزارة الدفاع الروسية أعلنت أن 728 شخصا من فصائل المعارضة المتواجدة في شرق حلب، انتقلوا إلى غرب المدينة في الساعات الـ24 الماضية، مشيرة إلى أن العدد الكلي لمقاتلي المعارضة الذين سلموا أنفسهم منذ بدء العمليات العسكرية في شرق حلب بلغ 2200 شخص.

حلب تحت الحصار والمدنيين في مأساة
وسائل إعلام نقلت عن شهود عيان أن الجيش السوري يحاصر الأحياء التي بيد المعارضة، ونفذوا قرابة المئتي عملية إعدام رميًا بالرصاص لأهالي حلب بينهم نساء وأطفال، مشيرة إلى أن أكثر من 13 ألف مدني فروا من معركة القوات السورية للسيطرة على الأحياء الأخيرة التي تحت سيطرة الفصائل المعارضة، أن 100 ألف مدني غادروا المنطقة منذ بدء العمليات.

الدفاع المدني في حلب، قال إن هناك أكثر من 90 جثة تحت الأنقاض لم يتم انتشالها حتى الآن، بينما هناك نحو 100 ألف من المدنيين محاصرين في مساحة ضيقة جداً في بعض الأحياء، مازالت تخضع لسيطرة المعارضة، وغير قادرين على قدرتهم على تفادي القصف.

موقف الدول الداعمة للمعارضة في حلب
الدول الداعمة للمعارضة السورية أدانت هجوم القوات السورية على أحياء حلب التي تخضع لسيطرة المعارضة، فمن جانبها دعت قطر لاجتماع عاجل للجامعة العربية على مستوى المندوبين من أجل مناقشة ما يحدث في حلب السورية مع استمرار عملية الجيش السوري لاستعادة السيطرة على المدينة بالكامل، معتبرة أن ما يحدث في حلب “جرائم إبادة جماعية يرتكبها النظام ضد آلاف المدنيين، بحسب تعبير مندوبها فيالجامعة العربية.

الكويت أيدت طلب قطر بعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين لمناقشة الوضع المأساوي في مدينة حلب السورية، مشيرة إلى أن الأمانة العامة للجامعة العربية تلقت مذكرة بهذا الخصوص من المندوبية الدائمة لدولة قطر لدى الجامعة، وتجرى مشاورات بين الأمانة العامة للجامعة العربية وتونس الرئيس الحالي لمجلس الجامعة لتحديد موعد الاجتماع، وذلك حسب مندوب الكويت لدي الجامعة العربية، السفير أحمد عبد الرحمن البكر في تصريح للصحفيين.

في حين شدد مجلس الوزراء السعودي في بيانه على ضرورة عقد جلسة استثنائية طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة تبحث الوضع في سوريا.

الخارجية التركية أصدرت بيان أعربت عن قلقها من “مذبحة بحق المدنيين” في حلب، مطالبة بالوقف الفوري لهجمات الجيش السوري وبإجلاء المدنيين من حلب الشرقية، معتبرة أن القوات الحكومية “لا تعطي المدنيين الراغبين في الخروج من حلب أية فرصة”، مضيفة أن أعمال الجيش السوري في حلب الشرقية قد ترتقي لـ “إعدامات جماعية”، وتوجد مشاورات مكثفة من أنقرة مع موسكو حول فتح ممرات إنسانية في حلب وإجلاء المدنيين.

أما فرنسا قد دعت الأمم المتحدة إلى استخدام كافة الآليات على الفور “للوقوف على حقيقة ما يحدث في مدينة حلب”.

وتعد كل من قطر والسعودية وتركيا من أهم الدول الداعمة للمعارضة في سوريا.

ولكن يبدو السؤال الذي يفرض نفسه الآن، هل المساعي التي تقوم بها كل من الدوحة والرياض وأنقرة عبر عقد اجتماعات أممية وعربية بشأن الوضع في حلب، نظرا لانهيار دفاعات المعارضة السورية في حلب بشكل شبه كامل، ستودي إلى نتائج؟ أو أن المشاورات الروسية التركية قد تأتي ببعض النتائج؟

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من أين أتت النهضة التونسية: بـ285 ألف دولار؟

أقرت محكمة المحاسبات، أعلى جهة قضائية رقابية في تونس، التهم التي لاحقت ...