الرئيسية / Slider / دولة عربية تسجل وفاة جديدة بالفطر الأسود

دولة عربية تسجل وفاة جديدة بالفطر الأسود

بعد ظهوره في الهند عقب موجة كورونا الكاسحة التي أصابتها، ظهرت عدوى الفطريات القاتلة في دولٍ عدة، وظهرت أكثر في دولة عربية هي العراق، التي كانت بالمثل وطوال أشهر أكبر الدول العربية تسجيل لحالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وفق ما ذكرت وسائل إعلام.

قال مديرية الصحة في منطقة النجف الأشرف في العراق، إنه جرى التأكد من وفاة مواطن بسبب مرض الفطر الأسود.

وأصدرت دائرة صحة النجف بيانا توضيحيا، قالت فيه: “تود دائرة صحة النجف الأشرف أن توضح للأخوة المواطنين أن حالة الوفاة التي حدثت بمرض الفطر الأسود تعود لمريض من محافظة ذي قار بعمر 56 عامًا”.

تطور خطير.. اقتلاع أعين الأطفال لمحاربة الفطر الأسود في الهند
الفطر الأخضر خطر جديد يهدد العالم.. علاقته بفيروس كورونا وسر إصابة المرضى به بعد التعافي .. وأهم أعراض الفطريات الأربعة والفرق بينهم
أضافت ” حضر للعلاج في مركز النجف للعلوم العصبية لإصابته بجلطة دماغية مع التهابات الجيوب الأنفية والعين، وهو غير مصاب بفيروس كورونا، إلا أنه يعاني من الإصابة بمرض السكري، وهو أحد مسببات الإصابة بالفطر الأسود”.

وتابعت : “نود الإشارة هنا إلى أن مريضة أخرى بعمر 55، علما كانت مصابة بفيروس كورونا وأصيبت بالفطر الأسود، إلا أنها وبحمد الله تماثلت واكتسبت الشفاء التام”.

وأكملت الدائرة في بيانها: “نؤكد لمواطنينا الكرام كما أكدنا سابقا، أن مرض الفطر الأسود مرض غير انتقالي، وأن الفئات المعرضة للإصابة به هم الذين يكثرون من استخدام أدوية الكورتيزون والستيرويد والمضادات الحيوية بصورة عامة وذوي المناعة الضعيفة والمصابين بالأمراض المزمنة مثل السكري، وهو يحدث نتيجة التعرض لنوع من العفن موجود في التربة والنباتات والفواكه المتحللة، ويؤثر على الجيوب الأنفية والرئتين والمخ”.

و يسمى الفطر الأسود أيضا بـ”الفطر العفني” أو “فطر الغشاء المخاطي”، وهو عدوى نادرة جدا، تكون نتيجة للتعرض لعفن يوجد عادة في التربة والسماد الطبيعي والنباتات والفواكه والخضراوات المتحللة.

ويؤثر “الفطر العفني” على الجيوب الأنفية والمخ والرئتين، ويمكن أن يهدد حياة المصابين بالسكري أو المصابين بنقص المناعة الشديد، مثل مرضى السرطان أو المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”.

وبدأ الحديث عن الفطر الأسود منذ إعلان الهند رصد انتشار متسارع للمرض ضمن المصابين والمتعافين من فيروس كورونا.

وأعلنت السلطات الصحية في الهند أن عدد حالات الإصابة بالفطر الأسود القاتل تجاوزت8800 حالة، ضمن انتشار متواصل للمرض ينذر بتحوله إلى وباء في البلاد.

لذلك ربط المغردون المرض بفيروس كورونا، وعبروا عن خوفهم من انتشاره في بلدانهم كما ينتشر وباء كورونا.

يقول المختصون إن الفطر الأسود يتمكن ممن يعانون فقدان أو نقص المناعة.

وتكون مناعة المصابين بفيروس كورونا ضعيفة إذ ينهك الأنظمة الدفاعية للجسم مما يسهل دخول الفطريات وانتشارها في الجسم، مثل الفطر الأسود.

ويقول الأطباء إن بعض الأدوية وبروتوكولات العلاج الخاصة بكوفيد-19 تساهم في إضعاف مناعة الجسم، مثل الاستخدام المكثف للكورتيزون.

ويعتقد الأطباء في الهند أن هناك رابطا بين انتشار “الفطر الأسود” وبين استخدام مركبات الستيرويد في علاج حالات الإصابة الشديدة والحرجة بكوفيد- 19.

فهذه المركبات المنشطة، التي تعتبر علاجا فعالا و”رخيصا” يخفف الالتهاب الرئوي في حالات حرجة من الإصابة بكورونا، تضعف المناعة وتزيد نسبة السكر في الدم.

ويعتقد أن انخفاض المناعة الناتج عن استخدام هذه المركبات يجعل المتلقين للعلاج أكثر عرضة للإصابة بالفطر الأسود.

لكن كورونا ليس المرض الوحيد الذي يضعف مناعة الجسم، وبالتالي فإن الفطر الأسود وغيره من الفطريات لا يستهدف فقط المصابين بكوفيد.

وإنما يستهدف أيضا المصابين بالسرطان والمتعافين منه الذين أَضعف العلاج مناعتهم، والمصابين بالإيدز وبعض حالات الإصابة بمرض السكري المزمن وغيرها.

عامل آخر يساهم في إضعاف مناعة الجسم، هو سوء استخدام المضادات الحيوية بدون الرجوع إلى الطبيب.

وفي عدد من الدول العربية يمكن للشخص الحصول على المضادات الحيوية دون وصفة علاج صادرة عن طبيب.

عن nemsawy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يسحر أبناءه ويستعمل الدجل عليهم؟ الإفتاء ترد

حكم هجر الأب الذي يسحر أبناءه ويستعمل الدجل عليهم؟ سؤال ورد إلى ...